الــQSD تتقدم أكثر من 50 كم في جبهة دير الزور واشتباكات عنيفة في مثلث الصناعة

0

الــQSD تتقدم أكثر من 50 كم في جبهة دير الزور واشتباكات عنيفة في مثلث الصناعة
موقع : xeber24.net
تقرير : نسرين محمد
تستمر الاشتباكات العنيفة بين قوات سوريا الديمقراطية وعناصر تنظيم داعش في جبهة دير الزور “عاصفة الجزيرة ” وحقق المقاتلون تقدماً لأكثر من 50 كم نحو المدينة وبات يفصلهم عن دير الزور ونهر الفرات أقل من 5كم والسيطرة على محطة القطار .
استمر تقدم مقاتلي قوات سوريا الديمقراطية باتجاه نهر الفرات حيث تمكن مقاتلو ومقاتلات سوريا الديمقراطية من تحرير 60 كم من محور ابو الفاس واقتربت من منطقة المعامل التي تدور فيها الان اعنف الاشتباكات بين قوات سوريا الديمقراطية و عناصر تنظيم داعش الارهابي .
اما من محور الثاني محور ابو خشب المقاتلو يخوضون اعنف المعارك في المنطقة الصناعية حاول عناصر تنظيم داعش اعاقة الحملة بارسالها سيارة مفخخة لكن تمكنت قوات سوريا الديمقراطية من تفجيرها قبل الوصول لهدفها و اقتربت وصول المحورين الى بعضهم وتحرير مساحة كبيرة.
بنتيجة الاشتباكات قتل أكثر من 60 داعشياً جثثهم ملقى في الاراض .
وفي سياق ذاته قال المرصد السوري لحقوق الإنسان أن الاشتباكات لا تزال متواصلة بعنف بين تنظيم “داعش” من جهة، وقوات سوريا الديمقراطية بقيادة مجلس دير الزور العسكري ومشاركة وحدات حماية الشعب الكردي وبدعم من القوات الخاصة الأمريكية من جهة أخرى، حيث تتواصل الاشتباكات على بعد من 6 – 7 كلم عن الضفاف الشرقية لنهر الفرات، المقابلة لمدينة دير الزور، وأكدت مصادر متقاطعة للمرصد السوري لحقوق الإنسان أن القتال يتركز في محيط منطقة المعامل، فيما تمكنت قوات سوريا الديمقراطية من السيطرة على محطة القطار، وتحاول تحقيق مزيد من التقدم نحو ضفة الفرات الشرقية المقابلة للمدينة، والتي ستمكنها في حال الوصول إليها من تطويق مئات الكيلومترات المربعة التي لا تزال تحت سيطرة التنظيم من الجهة الشرقية لنهر الفرات.

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان نشر أن الاشتباكات العنيفة تواصلت خلال ساعات الليلة الفائتة بين قوات مجلس منبج العسكري ووحدات حماية الشعب الكردي المنضوية تحت راية قوات سوريا الديمقراطية من جهة، وعناصر تنظيم “داعش” من جهة أخرى، على محاور في شرق نهر الفرات، على مقربة من الضفاف الشرقية للنهر المقابلة لمدينة دير الزور، حيث أكدت مصادر متقاطعة للمرصد السوري لحقوق الإنسان تمكُّن هذه القوات من تحقيق تقدم في جنوب شرق المناطق التي وصلت إليها أمس، وفرض سيطرتها على اللواء 113، والذي يبعد عن ضفاف الفرات المقابلة لمدينة دير الزور نحو 6 كلم، بجنوب منطقة المعامل، وترافقت الاشتباكات مع قصف متبادل على محاور القتال، وسط تحليق لطائرات التحالف الدولي في سماء المنطقة، ومعلومات عن استهداف مواقع للتنظيم خلال الاشتباكات هذه.

Comments are closed.