logo

بالتزامن مع ذكرى احتلالها الرابعة الدولة التركية تقصف مهجري عفرين بمناطق لجوؤهم بالشهباء

 

كاجين أحمد ـ xeber24.net

قصفت القوات التركية المتمركزة في ريف عفرين مناطق لجوء مهجريها في ريف ناحية شيراوا ومنطقة الشهباء شمال حلب، تزامناً مع الذكرى الرابعة لبدء هجومها البري والجوي على المدينة واحتلالها بالتعاون مع مسلحي الفصائل السورية المتشددة، التابعة للائتلاف السوري.

وذكرت مصادر من المنطقة لـ “خبر24” مساء اليوم الخميس، أن القوات التركية استهدفت قرية آقيبة بريف ناحية شيراوا، وبلدة تل رفعت بالشهباء، والتي تعج بمخيمات مهجري عفرين.

وأضافت المصادر، أن عدد من الاستهداف تم بواسطة سلاح المدفعية وراجمات الصواريخ، دون معرفة حجم الخسائر البشرية والأضرار المادية حتى الآن.

وفي 20 يناير:كانون الثاني من عام 2018، شنت تركيا بالتعاون مع مسلحي الفصائل المتشددة المنضوية تحت مظلة الائتلاف السوري هجوماً برياً وجوياً على مدينة عفرين ومناطقها، احتلتها بعد مقاومة بطولية من أهلها لمدة 58 يوماً.

وعمدت تركيا إلى تهجير معظم سكانها الأضليين من الكرد، واستقدام مستوطنين من الغوطة السورية وحماة وحمص وحلب وغيرها، إضافة إلى توطين عدد من المتشددين الأجنبيين مع عائلاتهم، بهدف تغيير ديمغرافيتها، إلى جانب فرض اللغة التركية وثقافتها وعملتها لتتريك المنطقة وإلحاقها بأراضيها مستقبلاً.

Comments are closed.