منوعات

السجن 28 عاما لبريطاني قتل مديرته بـ”15 طعنة”

السجن 28 عاما لبريطاني قتل مديرته بـ”15 طعنة”

قضت محكمة بريطانية، الخميس، بالسجن لمدة 28 عاما، على رجل قتل مديرته في جامعة برايتون، حسبما أفادت “سكاي نيوز”.
ودانت المحكمة دافيد براونينغ صاحب الـ 52 عاما، بالقتل عن طريق 15 طعنة في صدر وبطن ورقبة المديرة، التي كتب على جبتها بعد جريمته “المتنمرة”.
وكان براونينغ يعمل نائبا لمديرته جيليان هويل (46 عاما) بقسم إداري بالجامعة، وحاول كثيرا التودد لها بإرسال الهدايا والورود، واعترف بأنه خطط لجريمته لعدة أشهر خوفا من أن تصده.
وقال المحقق ألان غاردنر: “اكتشف أنها لا تبادله نفس الشعور. هي رفضته وهو غضب وأصبح عنيفا، هذه حقيقة الواقعة”.
وقال براونينغ إنه أصبح صديقا لجيليان بعد أول خلاف بينهما في العمل، وإنه اختار قتلها بعدما مر بحالة اكتئاب وأفكار انتحارية، إثر وفاة والده.
ووقعت جريمة القتل في أكتوبر الماضي، عندما دعت جيليان براونينغ للطعام في بيتها لتحسين حالته النفسية، وأثناء وجوده هناك طعنها بالسكين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق