الأخبار

وفد شمال سوريا يجري لقاءات رسمية في السويد

وفد شمال سوريا يجري لقاءات رسمية في السويد

أجرى وفد رسمي من شمال سوريا عدّة لقاءات مع مسؤولين وسياسيين سويديين, تمحورت مواضيعها حول المشروع الديمقراطي لشمال سوريا إلى جانب العدوان التركي على عفرين وما ترتكتبه الفصائل المسلّحة التي تدعمها تركيا بحقّ المدنيين.

في إطار جولة وفد فيدرالية شمال سوريا في الدول الأوروبية عقد عضو الهيئة التنفيذية في النظام الفيدرالي والرئيس المشترك لحزب الاتحاد الديمقراطي عدّة لقاءات واجتماعات رسمية مع مسؤولين في السويد إلى جانب مشاركته في عدد من الندوات الجماهيرية.

وقد استهلّ حسن زيارته بلقاء في البرلمان السويدي مع السيد اندرش اوستربري مسؤول العلاقات في الحزب الاشتراكي الحاكم والسيد كريستوفر مسؤول النقابات في الحزب إلى جانب لقائه برئيس حزب اليسار السويدي و مسؤولة العلاقات في الحزب. كما استكمل لقاءاته في البرلمان حيث اجتمع مع السيد فردريك مالم مسؤول العلاقات في الحزب الليبرالي و مع السيد فالتر مت مسؤول العلاقات في حزب الخضر.

وتركزت هذه اللقاءات داخل البرلمان على الأوضاع في سوريا عامة وشمال سوريا خاصة والتجربة الديمقراطية الفيدرالية القائمة هناك ورؤية مكونات الشمال السوري لحلّ الأزمة السورية, وتمّ الوقوف بشكل مفصل على آخر التطورات في منطقة عفرين وممارسات الاحتلال والفصائل التابعة له بحقّ مدنيي عفرين.

هذا وعقد الوفد لقاءات مع شخصيات سياسية سويدية وممثلين عن منظمات مدنية, حيث تمّ تركيز الحديث خلالها على أهمية دعم مشروع فدرالية الشمال السوري كونه يؤسّس لسوريا ديمقراطية تعددية يشارك فيها جميع المكونات دون أي تمييز عرقي أو طائفي.

ANF

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق