الأخبار

البدء بإنشاء اكبر قنصلية أمريكية بكردستان العراق

البدء بإنشاء اكبر قنصلية أمريكية بكردستان العراق

كينا نوح – xeber24.net

قال رئيس وزراء اقليم كوردستان نيجيرفان البارزاني، اليوم الاثنين23/4/2018، خلال مراسم تدشين إنشاء مجمع جديد للقنصلية العامة الأمريكية في كردستان بالعراق والذي يعد الأكبر في العالم، ان شعب وحكومة الإقليم شركاء للولايات المتحدة والعالم المتقدم, بحسب “الغربية”.
وذكر البارزاني في كلمة له، ان “هذا المشروع يدل على ثقة الولايات المتحدة بحاضر ومستقبل إقليم كوردستان المشرق، ويوضح رغبة الولايات المتحدة في تعزيز علاقاتها مع الإقليم في إطار علاقاتها الدبلوماسية مع بغداد”، داعيا جميع دول الجوار والدول الإقليمية والعالم الى “حذو أمريكا في إنشاء مجمعات دبلوماسية في كردستان”.
وجرت في كردستان العراق، اليوم الاثنين 23/4/2018، مراسم تدشين إنشاء مجمع جديد للقنصلية العامة الأمريكية في العراق بإقليم كوردستان، على قطعة الأرض المخصصة لبناء المجمع، بحضور رئيس وزراء الإقليم نيجيرفان البارزاني، والسفير الأمريكي في بغداد دوغلاس سيليمان، والقنصل العام الأمريكي في أربيل كين غروس، وعدد من الدبلوماسيين الأمريكيين والمسؤولين في كوردستان.
وأكد البارزاني، ان “شعب وحكومة إقليم كوردستان شركاء لأمريكا والعالم المتقدم في الإيمان بنفس قيم الحرية، الديمقراطية، حقوق الإنسان، التعددية، الانفتاح، التعايش، تطوير وتنمية قدرات النساء والشباب، السوق الحرة وكل القيم والأسس التي بني عليها العالم المتقدم ويعمل من أجلها”.
وأشار إلى “دور البيشمركة وقتالهم لجانب الجنود والضباط الأمريكيين والحلفاء ضد الإرهاب، ودفاعاً عن تلك القيم، وبارك للبعثة الدبلوماسية الأمريكية هذه الخطوة، كما شكر الدعم العسكري والانساني الذي قدمته أمريكا لإقليم كوردستان”، معربا عن أمله بأن “تحذو الدول الجارة والإقليمية والعالم حذو أمريكا وتنشئ بنايات ومجمعات لبعثاتها الدبلوماسية في إقليم كوردستان من أجل علاقات وتعاون وتنسيق أفضل في إطار العراق الاتحادي”.
من جانبه، قال السفير الأمريكي دوغلاس سيليمان، ان “أمريكا تنظر باهتمام لإقليم كوردستان، وهناك برنامجاً في إطار القنصلية لمساعدة حكومة الإقليم وتعزيز الإدارة المالية والخدمة العامة، وكونوا على ثقة بأن هذا التقدم سيتواصل”، لافتا الى ان “القنصلية ستصبح نقطة مهمة في قطاع الاستثمار، وسنواصل تقديم الإمدادات في المجالات الثقافية والتربوية”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق