اخبار العالم

تركيا ترد على التقرير الأمريكي حول حقوق الإنسان في العالم

تركيا ترد على التقرير الأمريكي حول حقوق الإنسان في العالم

آلان سليم – xeber24.net

نشرت وزارة الخارجية الأمريكية يوم الجمعة الماضي تقريرها السنوي الجديد حول وضعية حقوق الإنسان في العالم، انتقدت فيه الأوضاع بهذا المجال في تركيا، وفي عدد آخر من البلدان.

ومن جانبها عبرت تركيا عن خيبة أملها من التقرير السنوي الذي نشرته وزارة الخارجية الأمريكية بشأن حقوق الإنسان في العالم، واصفة إياه بأنه “غير مسؤول وغير مقبول”.

وجاء في بيان صدر عن وزارة الخارجية التركية، اليوم الأحد: “تم إعداد هذا التقرير بشكل غير مسؤول. ويحتوي جزء التقرير الخاص بتركيا على اتهامات وادعاءات غير مقبولة بالنسبة لتركيا. ولا يشير التقرير إلى جوهر الإجراءات التي اتخذتها البلاد من أجل المكافحة العادلة والشرعية ضد المنظمات الإرهابية”.

وأضاف البيان أن الولايات المتحدة تجاهلت مكافحة تركيا ضد منظمة المعارض الإسلامي فتح الله غولن التي قام أنصارها، وفق التصريحات التركية، بمحاولة الانقلاب العسكري الفاشل في البلاد في يوليو عام 2016. أما غولن فنفى تورطه في هذا المحاولة.

وتابع البيان التركي: “ليس من الصدفة أن التقرير الذي يكرر تصريحات الجماعات المتصلة بالمنظمات الإرهابية، والذي يصف مكافحة الإرهاب بأنه “نزاع داخلي”، تم إعداده في البلاد التي يختفي فيها غولن. ويؤكد ذلك صحة قرارنا بالتخلي عن التعاون أثناء إعداد التقرير الذي لا يمكن اعتباره موضوعيا ونزيها. وتوصي تركيا تلك الدول التي توجه لها (لتركيا) اتهامات غير عادلة أن تضع في بداية الأمر حدا للانتهاكات المنهجية لحقوق الإنسان داخل بلادها”.

وتدهورت حالة حقوق الانسان في تركيا في الآونة الأخيرة حيث تسعى حكومة العدالة والتنمية برئاسة اردوغان إلى بسط السيطرة على كافة مفاصل البلاد وتثبيت حكم الفرد الواحد (اردوغان).

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق