الأخبار

لواء الاقصى ينسحب من الإدلب باتجاه الرقة والانضمام لداعش

لواء الاقصى ينسحب من الإدلب باتجاه الرقة والانضمام لداعش
موقع : Xeber24.net
تقرير : دارا مراد

اتجه مسلحوا تنظيم “لواء الأقصى” إلى إخلاء مقراتهم والانسحاب من إدلب نحو الرقة، وذلك بعد “حرب شرسة” دخل بها “اللواء” مع “هيئة تحرير الشام”.
وبحسب ما نقلته صحف “معارضة”، فإن “مسلحي “لواء الأقصى” الذي يتهم بمبايعته لتنظيم “داعش”، بدؤوا فعلاً بالوصول إلى الرقة”، وأكدت صفحات التواصل الاجتماعي “وصول 19 عنصرا من “اللواء” إلى الرقة”.
وأوضحت صحيفة “معارضة” نشرة نص الاتفاق، أن “مقاتلي “لواء الأقصى” “سيخلون مراكزهم من ريفي إدلب الجنوبي وحماة الشمالي بأسلحتهم الخفيفة فقط، وسيضمن تنظيم “الحزب الاسلامية التركستاني” تنفيذ الاتفاقية”.
ويرى مراقبون أن “سيطرة “هيئة تحرير الشام” على منطقة تلة الصياد المطلة على خان شيخون في ريف إدلب الجنوبي هي من حسم المعركة كونها تعد أهم معاقل “لواء الأقصى” في إدلب”.
وكانت المعارك بين التنظيمين على مدار عدة أيام أوقعت مئات القتلى والجرحى بين الطرفين، منهم حوالي 170 عنصراً من “جيش النصر” المنضوي ضمن “هيئة تحرير الشام” إعداماً في خان شيخون، و43 عنصراً من “الهيئة” في محكمة موقا في محيط خان شيخون إعداماً، بعضهم ذبحاً بالسكاكين.
يذكر أن “هيئة تحرير الشام”، التي تعد “جبهة النصرة” أحد أهم أعمدتها، شنت حرباً بهدف تصفية وجود “لواء الأقصى”، المنبثق عن تنظيم “جند الأقصى” المنحل، في ريفي إدلب الجنوبي وحماة الشمالي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق