الأخبار

المجلس الكردي يرفض وصف كلمة ’’ الاحتلال ’’ للوجود التركي بعفرين ويمنع التظاهر ضد تركيا

المجلس الكردي يرفض وصف كلمة ’’ الاحتلال ’’ للوجود التركي بعفرين ويمنع التظاهر ضد تركيا

بروسك حسن ـ xeber24.net

أبلغ قيادة المجلس الوطني الكردي منظماته في كل من أوروبا وإقليم كردستان العراق بعد وصف الاحتلال التركي لمدينة عفرين بالاحتلال , والاكتفاء بقول السيطرة على المدينة.
هذا البلاغ الداخلي شكل حالة استياء لدى بعض أعضاء المجلس الوطني الكردي في أوروبا , وأبدوا انزعاجهم حيال هذا الوصف التي لا تعبر عن الحالة الوطنية الكردستانية , وخصوصاً أن عفرين مدينة كردستانية خالصة وتتبع إدارياً الى الاراضي السورية وما مجيئ تركيا الى جغرافية المقاطعة إلا احتلال واضح.
وقال مصدر مطلع ضمن المجلس الوطني الكردي لموقعنا ’’ خبر24 ’’ رفض ذكر أسمه , أن المجلس الكردي ابلغ منظماته في أوروبا , بعدم التظاهر أمام سفارات روسيا وتركيا من أجل عفرين , وإنما يجب التظاهر أمام سفارات الولايات المتحدة الأمريكية , وأن حصلت فرصة لمسؤولي المظاهرات اللقاء مع مسؤولي السفارات , فعليهم نقل رغبات الشارع الكردي بضرورة عدم دعم الولايات المتحدة حزب الاتحاد الديمقراطي , ووحدات حماية الشعب وقوات سورية الديمقراطية.
فأثناء الهجوم التركي على مقاطعة عفرين , رفض مسؤول منظمة المجلس الوطني الكردي في العاصمة البلغارية صوفيا , الدكتور زهير وهو من اهالي الدرباسية , بعدم التظاهر أمام السفارة التركية باسم المجلس الوطني الكردي , وإنما يجب التظاهر بدلا عنها أمام السفارة الأمريكية.
المجلس الوطني الكردي وعبر منظماته في أوروبا أبلغ مؤيديه بضرورة عدم التظاهر ضد تركيا وعدم وصفها بالاحتلال , لأن حزب الاتحاد الديمقراطي كانت تفرض سلطتها بشكل استبدادي وتعسفي على المدينة , وكانت تعتبر سلطة أمر واقع دون أخذ رأي الشارع الكردي.
والجدير ذكره فأن قيادة المجلس الوطني الكردي المتمثلة بـ فؤاد عليكو وإبراهيم برو وحواس عكيد يعملون من تركيا لإنشاء إدارة محلية لمقاطعة عفرين بعد احتلالها من قبل الجيش التركي ورفع العلم التركي فوق بلدياتها.
هذا وكان الجيش التركي قد بدأ بحملة عسكرية مع فصائل المعارضة السورية الاسلامية المتطرفة في 20 يناير/ كانون الثاني على المقاطعة وتم احتلالها في 18/03/2018 بشكل كامل.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق