الأخبار

الـYPG: مقتل ضابط وجندي تركي في عفرين وحلّ مجلس عنتاب

الــYPG: مقتل ضابط وجندي تركي في عفرين وحلّ مجلس عنتاب

أشار المركز الاعلامي لوحدات حماية الشعب بان عمليات مقاتلي ومقاتلات وحدات حماية الشعب والمرأة داخل عفرين مستمرة ضد جيش الاحتلال التركي وفصائله الإسلامية المتطرفة والإرهابي، وأكد بأن وحداتهم تمكنوا من قتل ضابط وجندي تركي بالإضافة إلى جرح 8 جنود آخرين.
أصدر المركز الإعلامي لوحدات حماية الشعب بياناً، بصدد العمليات التي تنفذها وحداتهم في أطار عمليات الكر والفر ضد الاحتلال التركي ومرتزقته في عفرين.
وقال المركز الإعلامي، أن عمليات وحدات حماية الشعب مستمرة ضد مرتزقة الدولة التركية في مركز مدينة عفرين وسط استنفار المرتزقة وانفلات الوضع الأمني بالمدينة، وأكدت مقتل ضابط تركي متأثراً بجروح أصيب بها في عملية لوحداتهم أمس الأربعاء على طريق جندريسه – عفرين التي قتل فيها جندي آخر وجرح سبعة آخرين”.
وأضافت “كما قتل صباح اليوم جندي تركي وأصيب آخر في عملية أخرى للوحدات في مركز المدينة”.
واستطرد بيان الوحدات، أنه بالتوازي مع ذلك، تتصاعد المشاكل بين المرتزقة على مسروقات الأهالي في المدينة، حيث نشب اشتباك جديد بين مرتزقة أحرار الشرقية وأحرار الشام في المدينة بسبب خلاف على مولدات فرن المدينة التي تمت سرقتها إضافة إلى آلاته، منوهة بأن الفرن لا يزال متوقف عن العمل”.
ولفت البيان قائلاً “كما تمّ حل ما يسمى بالمجلس المحلي الذي تمّ تشكيله من قبل الاستخبارات التركية قبل يومين بعد مشاكل على توزيع الصلاحيات مع (مجلس عنتاب) وجماعة المرتزق فؤاد عليكو عضو المجلس الوطني الكردي الذي تواجد خلال اليومين الماضيين في المدينة، حيث طالبت جماعة عليكو بأحقية إدارة المدينة مقابل منح (المجلس المحلي) صلاحيات لإدارة مناطق أخرى”.
وفي سياق آخر، قال البيان، أنه “في مناطق الشهباء، وجّهت الدولة التركية مرتزقتها للتحضير بغية الهجوم على مدينة تل رفعت والقرى المحيطة بها، حيث تمّ تسجيل تحشيد لمئات المرتزقة مع أربع دبابات وبعض المدرعات بقيادة المرتزق أبو يحيى قرندل “مورو”، والمرتزق أبو بكري الأصلي مع ضباط أتراك بعد تحليق لطائرات الاستطلاع التركية على المنطقة خلال اليومين الماضيين. تأتي تلك التحركات بعد يومين من الأخبار الكاذبة نشرتها دوائر الحرب الخاصة التركية بالسيطرة على المدينة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق