الأخبار

سباق بين قوات النظام من ناحية و الجيش التركي من ناحية اخرى لسيطرة على اكبر مساحة في منطقة الباب

سباق بين قوات النظام من ناحية و الجيش التركي من ناحية اخرى لسيطرة على اكبر مساحة في منطقة الباب
موقع : xeber24.net
تقرير : وليد معمو
قال المرصد السوري لحقوق الإنسان في سوريا بأن المعارك العنيفة لا تزال متواصلة بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جنسيات سورية وغير سورية من جهة، وعناصر تنظيم “داعش ” من جهة أخرى، في الريف الجنوبي الشرقي لمدينة الباب.
و قال المرصد بان قوات النظام تمكنت من التقدم في قرية شويليخ، ليرتفع بذلك عدد القرى إلى 9 عدد التي سيطرت عليها قوات النظام مدعمة بنخبة حزب الله خلال الـ 72 ساعة الفائتة، منذ بدء هجومها نحو هذا المحور، والقرى هي رسم الكما ورسم الكبير وشويليخ وأبوجبار وتيجان والمغارة وخربة الجحش والمنصورة والجديدة، وتوسع بذلك قوات النظام نطاق سيطرتها شرق مطار كويرس العسكري والكلية الجوية الخاضعة لسيطرة قوات النظام،إلى نحو 4 كلم، كما باتت على بعد نحو 5 كلم شمال غرب بلدة دير حافر الخاضعة لسيطرة تنظيم “الدولة الإسلامية”، وترافقت الاشتباكات مع قصف عنيف ومتبادل بين قوات النظام والتنظيم، ومعلومات مؤكدة عن خسائر بشرية.
و اضاف المرصد بان هذا التقدم المستمر لقوات النظام وقوات النخبة منذ ما بعد سيطرتها على أبوطلطل ووصولها إلى الأطراف الجنوبية لبلدة تادف بجنوب مدينة الباب، وسع نطاق سيطرتها على الطريق الواصل بين الباب ودير حافر، ليصل إلى نحو 21 كلم، حيث أنه وبعد 5 أيام من وصول قوات النظام بإسناد من المدفعية الروسية ودعم من قوات النخبة في حزب الله إلى أطراف بلدة تادف الجنوبية بريف حلب الشمالي الشرقي، انطلقت مجموعات من قوات النظام والمسلحين الموالين لها نحو الريف الشرقي لحلب، فتقدمت هذه القوات محققة سيطرة على عدد من القرى لحين وصولها اليوم وسيطرتها على قريتي رسم الكما ورسم الكبير، وتسعى قوات النظام من خلال هذه العمليات المتجهة على أكثر من محور، إلى قضم مزيد من المناطق الخاضعة لسيطرة تنظيم “الدولة الإسلامية” لتقليص مناطق سيطرة الأخيرة وإنقاص قوته، ودفعه للانسحاب من المنطقة واستنزاف قدراته العسكرية والقتالية.
و بحسب المرصد فأن قوات النظام تقدمت في الـ 10 من شباط / فبراير الجاري، وسيطرت على قرية أبو طلطل المحاذية لبلدة تادف الواقعة بجنوب مدينة الباب، المعقل الأكبر لتنظيم “داعش” في ريف حلب، وباتت المسافة التي تفصلها عن مدينة الباب نحو 1.5 كلم .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق