الأخبار

النظام في دمشق يجدد المطالبة بالانسحاب الفوري وغير المشروط للقوات التركية من أراضيها ويطالب الامم المتحدة بوضع لتشريد ابناء المدينة

النظام في دمشق يجدد المطالبة بالانسحاب الفوري وغير المشروط للقوات التركية من أراضيها ويطالب الامم المتحدة بوضع لتشريد ابناء المدينة

مالفا عباس – xeber24.net

كان بإمكان النظام السوري ان يقدم الدعم لوحدات حماية الشعب وأن يتعاون معه لمنع الجيش التركي من احتلال مدينة عفرين السورية , لكنه تقاعس عن فعل ذلك ولم تتحرك دفاعات فيصل مقداد التي توعد بها الطائرات التركي وحماية اجواء عفرين , لكن وبعد احتلال تركيا للارضي السورية بات النظام السوري يطالب الاحتلال التركي بالانسحاب الفوري وغير المشروط من الاراضي السورية .
وقال مصدر رسمي في وزارة الخارجية والمغتربين في تصريح لـ سانا “دأب المسؤولون في النظام التركي مؤخرا على اطلاق التصريحات حول زوال الخطر الأمني الذي شكله تواجد المسلحين في عفرين والذي استغله نظام أردوغان كذريعة لتبرير عدوانه الغادر والموصوف على مدينة عفرين السورية.. وأنه بزوال هذا الخطر المزعوم فإنهم سيسحبون قواتهم من الاراضي السورية”.
وأضاف المصدر “إذا أخذنا على محمل الجد لمرة واحدة تصريحات المسؤولين في النظام التركي المخادعة والفاقدة لأدنى درجات الصدقية فإن السؤال الذي يطرح نفسه هو.. ما دام الخطر الأمني المزعوم قد زال فماذا تنتظر حكومة حزب العدالة والتنمية لسحب قواتها الغازية من سورية والذي يشكل تواجدها انتهاكا سافرا للقانون الدولي”.
وختم المصدر تصريحه بالقول “إن سورية تجدد المطالبة بالانسحاب الفوري وغير المشروط لقوات الاحتلال التركي من الأراضي السورية
وتطالب المجتمع الدولي بالتحرك لوضع حد لهذا العدوان الذي زرع الدمار وسفك الدماء وشرد الالاف من أبناء مدينة عفرين”, بحسب وكالة سانا السورية الرسمية .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق