الرأي

عبد الكريم صاروخان :2018 نوروز مقاومة العصر لعفرين

عبد الكريم صاروخان : 2018 نوروز مقاومة العصر لعفرين

بمناسبة حلول عيد نوروز بارك السيد عبدالكريم ساروخان رئيس المجلس التنفيذي ﻻقليم الجزيرة لجميع شعوب الشرق الأوسط وسورية والشعب الكردي بشكل خاص .
حيث اشار ساروخان في حديثه الى المجازر التي حصلت منذ ألاف السنين بحق الكردوخاصة مجزرة زيلان ومجزرة حلبجة ومجزرة سجن الحسكة وبعدها في الرقة “عندما قام اجهزة النظام بالهجوم على شبابنا وشاباتنا أثناء احتفالهم بعيد نوروز 2009 “، وأيضاً لا ننسى التفجير الذي أستهدف الاهالي في الحسكة ليلة نوروز منذ عامين والمجازر مستمرة الى يومنا هذا بحق الكرد , وأكد ان هذه المجازر لن تؤثر على ارادتنا وانها على العكس من ذلك تزيدنا اصرارا على المضي بمشروعنا .
وتابع صاروخان حديثه قائلا :وفي جميع المراحل والاوقات وبقلة المكانات والضغوطات كنا نبارك عيد نوروز ونحتفل بقدومه ومن اجل هذا ثبت للجميع ان تاريخ الشعب الكردي مليء بالمجازر ،ورغم كل ذلك كان يحتفل بروح ومعنويات عالية.
وأضاف ساروخان :كل هذه المجازر والمآسي لم تكن سببا كي تنقص من عزيمتنا وإرادتنا ،وفي هذا العام اضيفت مجزرة جديدة في تاريخ الكرد ، وهي المجزرة التي حصلت بحق أهالي عفرين، و أن تدمير مرتزقة الاحتلال التركي لتمثال كاوا الحداد هي مجزرة جديدة بحق الشعب الكردي في عفرين وهي تعتبر ابادة ثقافية للمنطقة .
وأكد ساروخان :أن أعداء الامة الديمقراطية يريدون أن نفقد معنوياتنا لذا في هذا العام وبمقاومة العصر سوف نحتفل بعيد نوروز رغم كل المجازر التي حصلت .

كما ودعا جميع أهالي روج أفا و كما احتفل كاوا الحداد كيوم للمقاومة والانتصار للاحتفال بعيد النوروز بروح مقاومة العصر ومقاومة مظلوم دوغان لأن هذا اليوم هو يوم الحرية والخلاص من العبودية .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق