اخبار العالم

مسؤولون سودانيون يشيدون بالقرار الصادر عن اللجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني

مسؤولون سودانيون يشيدون بالقرار الصادر عن اللجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني
كينا نوح xeber24.net
نشرت وكالة أنباء “شينخوا” الصينية تقريرا أشارت فيه إلى إشادة مسؤولين وخبراء سودانيين بالقرار الصادر عن اللجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني أمس الاحد 4/3/2018 ، القاضي بتعميق إصلاح مؤسسات الحزب والدولة.
وأشارت الوكالة إلى أن هؤلاء المسؤولين والخبراء السودانيين رأوا أن خطط بكين بشأن تعميق إصلاح مؤسسات الحزب والدولة الصينية، “ضرورة ملحة في ظل التطورات الراهنة”.
وفي ضوء إعلان اللجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني أمس قرار تعميق إصلاح مؤسسات الحزب والدولة، قال ربيع عبد العاطي القيادي في حزب المؤتمر الوطني الحاكم في السودان، والمستشار السابق لوزير الإعلام السوداني: “خلال الـ40 عاما الماضية، لم يتوقف الحزب الشيوعي الصيني عن الإصلاح والانفتاح، وأرسى نموذجا للاشتراكية ذات الخصائص الصينية”.
ورأى عبد العاطي “أن برنامج إصلاح مؤسسات الحزب الشيوعي الصيني تؤكد قدرة الحزب على التطور والتكيف مع التغييرات داخليا وخارجيا، وهذه الخطوة سيكون لها ما بعدها، ومن شأنها إيجاد برنامج مرن يزاوج ما بين خصائص الاشتراكية الصينية والمتطلبات الراهنة”.
وأضاف: “الحزب الشيوعي الصيني يمتلك إرثا راسخا في الإصلاح وتقويم مسيرته، وأنا واثق من أن البرنامج الحالي للإصلاح سيحقق نتائج إيجابية ليس للصين وحدها وإنما للعالم بأسره”.
محمد الناير، الخبير الاقتصادي السوداني وأستاذ الاقتصاد في جامعة إفريقيا العالمية، لفت بدوره إلى أن “برنامج الإصلاح مهم للغاية لأجهزة الحزب والدولة، خاصة في ظل مضي الصين نحو المشاريع التنموية الضخمة وفي مقدمتها مبادرة الحزام، والطريق والتي ستعود بفوائد كبيرة على الاقتصاد الصيني واقتصادات الدول المنخرطة في هذه المشاريع”.
وأشاد الناير بأهمية “العمل على جعل الاقتصاد الصيني أكثر قدرة على التكيف مع تغيرات الاقتصاد العالمي والاندماج فيه، وإعادة هيكلة مؤسسات القطاع العام ولاسيما في حقل الإنتاج”.
وأكد قرار الحزب الشيوعي الصيني الصادر أمس لتعميق الإصلاحات، أن “الصين دخلت مرحلة تاريخية جديدة من التنمية، وستكمل بناء مجتمع رغيد الحياة على نحو معتدل في كافة الجوانب بحلول 2020، وستتحرك بشكل أساسي نحو تحقيق التحديث بحلول 2035، وجعل الصين دولة اشتراكية حديثة وعظيمة من كافة النواحي بحلول منتصف القرن الـ21”.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لفهم كيفية استخدامك لموقعنا ولتحسين تجربتك. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط. سياسية الخصوصية

جمع البيانات
عند استخدام الموقع قد تصادف مناطق مثل المنتديات أو خدمات الفيديو حيث يتم الطلب منك كمستخدم إدخال معلومات المستخدم الخاصة بك. يتم استخدام مثل معلومات المستخدم هذه فقط للهدف التي يتم جمعها من أجله، وأي أغراض أخرى يتم تحديدها في نقطة الجمع وذلك بالتوافق مع سياسة الخصوصية هذه. لن نقوم بالإفصاح عن أي من معلومات المستخدم التي توفرها لطرف ثالث دون إصدارك الموافقة على ذلك، باستثناء ضرورة توفير خدمات قمت بتحديد طلبها.
إلغاء الاشتراك
تستطيع عندما تريد سحب موافقتك على استلام مخاطبات دورية بخصوص المواصفات، والمنتجات، والخدمات، والفعاليات وذلك عن طريق الرد على وصلة "إلغاء الاشتراك" في المخاطبات القادمة منا. الرجاء ملاحظة أننا لن نقوم بالإفصاح عن معلومات المستخدم الخاصة بك لطرف ثالث لتمكينه من إرسال مخاطبات تسويق مباشرة لك دون موافقتك المسبقة على القيام بذلك.
الملفات النصية (كوكيز)
يتوجب عليك أن تعلم أنه من الممكن أن يتم جمع المعلومات والبيانات تلقائيا من خلال استخدام الملفات النصية (كوكيز). وهي ملفات نصية صغيرة يتم من خلالها حفظ المعلومات الأساسية التي يستخدمها موقع الشبكة من أجل تحديد الاستخدامات المتكررة للموقع وعلى سبيل المثال، استرجاع اسمك إذا تم إدخاله مسبقا. قد نستخدم هذه المعلومات من أجل متابعة السلوك وتجميع بيانات كلية من أجل تحسين الموقع، واستهداف الإعلانات وتقييم الفعالية العامة لمثل هذه الإعلانات. لا تندمج هذه الملفات النصية ضمن نظام التشغيل الخاص بك ولا تؤذي ملفاتك. وإن كنت تفضل عدم جمع المعلومات من خلال استخدام الملفات النصية، تستطيع اتباع إجراء بسيط من خلال معظم المتصفحات والتي تمكنّك من رفض خاصية تنزيل الملفات النصية. ولكن لا بد أن تلاحظ، أن الخدمات الموجهّة لك شخصيا قد تتأثر في حال اختيار تعطيل خيار الملفات النصية. إذا رغبت في تعطيل خاصية إنزال الملفات النصية اضغط الرابط هنا للتعليمات التي ستظهر في نافذة منفصلة.

اغلاق