الأخبار

لماذا أرسل اردوغان قيادات الائتلاف إلى عفرين واخذ صور تذكارية هناك ؟؟

لماذا أرسل اردوغان قيادات الائتلاف إلى عفرين واخذ صور تذكارية هناك ؟؟

موقع : xeber24.net
تقرير : أكرم حمو

ظهر عدد من ’’ قيادات الائتلاف ’’ السياسية أمس السبت 17/02/2018 , في منطقة قسطل جنود بعفرين حيث أحتلها الجيش التركي بعد قصفها بالطائرات والمدافع والهجوم عليها بآلاف الجنود والعناصر المسلحة التابعة لها من الجيش السوري ’’ الحر ’’ , والملفت للنظر فأن حادثة ظهور مسؤولي الائتلاف والمعارضة في قرى منطقة عفرين جديدة في تاريخ مسيرة المعارضة , وحسب المراقبين فأنها رسالة من الرئيس التركي رجب طيب أردوغان للعالم أن البديل للادارة الذاتية الديمقراطية هي حكومة الائنلاف وإدارتها للمنطقة.

في السابق لم يدخل أي قيادات سياسية الى مناطق حلب أو أدلب أو غيرها ,و منع دخولهم من قبل تلك الفصائل التي كانت تتحكم بمصير المنطقة التي تحت نفوذها.
اردوغان يريد أن يظهر للعالم عبر هذه الخطوة بان عفرين ستسلم للمعارضة والائتلاف ولا يطمح لاحتلالها.

زيارة مسؤولي الائتلاف الى قرى عفرين تأتي متزامناً بمنع نفس المسؤولين من الدخول الى اعزاز وأدلب من قبل الفصائل الاسلامية المتواجدة هناك.

وكان من بين الوفد الذي زار قرية قسطل جواد أبو حطب رئيس الحكومة المؤقته والقيادي في حركة الاخوان أحمد رمضان عضو الائتلاف وأيضا هيثم المالح وياسر فرحان عضو الائتلاف والذي يرفض أي حقوق للشعب الكردي في سورية , إضافة رياض سيف رئيس الائتلاف نفسه , كما كان ضمن الوفد وجيه جمعه رئيس المجلس التركماني وهو وزير الصحة في الحومة المؤقته , ولكن الملفت للنظر غياب ممثلي المجلس الوطني الكردي ضمن هذا الوفد؟؟

أردوغان يعمل لخلط الأوراق بكافة الاشكال وخصوصاً جميع الانظار تتجه صوب عفرين الذي يخوض فيها جيشه حرباً مهزومة حتى الآن , حيث لم يحرز أي تقدم ميداني سوى السيطرة على بعض القرى الحدودية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق