الأخبار

عناصر داعش الذين سمح لهم النظام بالمرور إلى مناطق جبهة النصرة يسلمون انفسهم

عناصر داعش الذين سمح لهم النظام بالمرور إلى مناطق جبهة النصرة يسلمون انفسهم
موقع : xeber24.net
تقرير : نسرين محمد
كان قد عبر عناصر تنظيم داعش مناطق النظام السوري إلى ريف إدلب وكان قد سيطر التنظيم على مناطق واسعة من كانت تحت سيطرة جبهة النصرة , لكن جبهة النصرة قامت بعملية معاكسة واسعة استعادت فيها تلك المناطق وسلم العشرات من عناصر التنظيم انفسهم لجبهة النصرة .
سلم عناصر تنظيم داعش مع أفراد من عائلاتهم أنفسهم اليوم الثلاثاء 13/2/2018 إلى جبهة النصرة في محافظة ادلب السورية، لتصبح المحافظة بأكملها خالية من التنظيم، وفق ما أكد ناطق معارض والمرصد السوري لحقوق الإنسان.
وأفاد مدير المرصد رامي عبد الرحمن بأن «نحو 250 عنصراً من تنظيم داعش مع عائلاتهم، أي 400 شخص بالإجمال، كانوا محاصرين في منطقة الخوين (جنوب محافظة إدلب) سلموا أنفسهم إلى تحالف فصائل إسلامية في إدلب»، تقاتل قوات النظام السوري و«داعش» على حد سواء.
من جهة أخرى، قال الناطق باسم فصيل «جيش النصر» أبو المجد الحمصي إنه «تدور اشتباكات طاحنة منذ فجر أمس (…) ودكت مدفعيتنا أوكارهم في منطقة الخوين حتى رضخوا لتسليم أنفسهم». وأضاف أنه سيتم عرض مقاتلي التنظيم أمام «المحكمة المختصة، وسيتم التحقيق معهم للقضاء على الخلايا التي زرعوها», بحسب صحيفة الحياة .
وأوضح عبد الرحمن أنه بعد أن سلموا أنفسهم، باتت محافظة إدلب «خالية من التنظيم».
هذا وهناك تخوف كبير من أن يتم نقل هؤلاء الدواعش إلى تركيا بعد تبديل ملابسهم وحلق لحاهم وذجهم في معركة عفرين إلى جانب الجيش التركي.
وأعلن الجيش السوري في التاسع في شباط (فبراير) طرد التنظيم من كامل محافظتي حلب وحماة، مشيراً الى أنه لم يبق تحت سيطرته سوى جيبً صغيرً في ريف إدلب الجنوبي.
وبذلك باتت المحافظات الثلاث اليوم خالية من وجود التنظيم الذي مني العام الماضي بسلسلة هزائم ميدانية مع خسارته غالبية المناطق التي سيطر عليها في العام 2014 في سورية والعراق المجاور. وبات محاصراً اليوم في جيوب محدودة في سورية.

الحياة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق