جولة الصحافة

عفرين …إمام مسجد صلاح الدين” استهداف المسجد من قبل تركيا إهانة للدين الإسلامي”

عفرين …إمام مسجد صلاح الدين” استهداف المسجد من قبل تركيا إهانة للدين الإسلامي”
قال إمام مسجد صلاح الدين في منطقة جندريسه حج حميد نعسو، أن ممارسات الاحتلال التركي على عفرين وتدميرها لدور العبادة معادية للشرائع السماوية، واصفاً إياها أنها كفر وإهانة للدين الإسلامي.

واستهدف جيش الاحتلال التركي في يوم 27 يناير\ كانون الثاني مسجد صلاح الدين الأيوبي في مدينة جندريسه بالمدفعية الثقيلة، الأمر الذي أدى إلى تعرض المسجد لأضرار كبيرة.

ويقول إمام مسجد صلاح الدين الأيوبي حج حميد نعسو، الذي يعمل إماماً فيه منذ 25 عاماً، أن المسجد هو بيت من بيوت الله عز وجل والمسلمين أجمع، وأضاف قائلاً: ’’استهدف جيش الاحتلال التركي ومرتزقته المساجد في المنطقة، وهذه العملية تعد إهانة لدين الإسلامي‘‘.

ويضيف نعسو إلى حديثه، أن أهل الإيمان يقومون بإعمار المساجد، ووصف نعسو الاحتلال التركي بفاقد للإيمان، وقال ’’لو كانت تركيا تمتلك الإيمان، لما قصفت المساجد والأماكن المأهولة بالسكان والقطاع الصناعي والتجاري، وقتلت الأطفال والنساء‘‘. وأردف قائلاً مقتبساً آية من القرآن الكريم “ولا يزيد الظالمين إلا خسارة”.

وناشد الإمام حج حميد نعسو في ختام حديثه، جميع المسلمين والدول الإسلامية، أن تضع حداً لهجمات جيش الاحتلال التركي على أراضي إقليم عفرين.

يذكر أن الاحتلال التركي قصف يوم أمس الأربعاء مسجد ذوالفقار في قرية جما التابعة لناحية شرا.

ANHA

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق