شؤون ثقافية

بارينُ……

بارينُ……
ياعالية الجبين …ياأجمل أزهار كردستان في جبال عفرين
غداً تُزهرُ جدائلك جداول حنين…..
غداً تتكلّمُ الجبالُ والرّياح……
عن اولئك الكلاب …..عن ذاك النباح …وتلك الجراح
غداً سيندمُ جيشُ الأشرار وجيشُ التتار
غداً ستركعُ الإنسانيةُ أمام قبركِ……لتنفض عن نفسها العار
بارينُ ياحميدة …..
بارين ياشهيدة
ارقدي بسلام…… ارقدي بسلام
أخبري الله ما حصل
أخبريه ماذا نفعل ….هذا لايطاقُ ولايُعقل
يقومون بوأد البنات ويحلمون بالحوريات
أخبري الله عن أسمائهم
أخبريه عن أفعالهم
أخبريه أنهم دخلوا بيوتنا ” دون أن يؤذنَ لهم”
قطعوا أشجارنا باسم الله…….قتلوا أطفالنا باسم الله
حوّلوا بيوت الله إلى رماد باسم الله
أخبري الله
بأنّ السلطان يريدُ في كلِ عام أن نقدّم له القربان
ونطلب منه الغفران ……
ليكون رجالنا عبيداً لهُ……ونساؤنا جواري حسان
أخبري الله أختاه……أخبريه كلّ شيئ
أخبريه عن مهاباد وديرسم عن كركوك ….عن سري كانيي عن كوباني و عفرين
كيف يذبحونا باسم الدين
كيف يطلبون منّا أن نكون شعباً واحداً لا ” شعوباً وقبائل”
كيف يحاصرون الأشجار والأحجار
أخبري صلاح الدين ……… إن التقيته يوماً
وإن سألكِ عن حطين
أخبريه أنّ القدس أصبح في المزاد
والمسلمون مشغولون بالأعياد
فحكّامُ العرب والفرس والترك منهمكون بقتل الأكراد
لاشغل لهم لانوم لهم لا قضية لهم
سوى الأكراد
يدعون علينا في مساجدهم….يطوفون حول الكعبة ونحن جزءٌ من دعائهم
ينهبون الثروات ……يسرقون شعبه ويغزلون الدساءس والمؤامرات
فقط بحجة الأكراد
وكأنّنا لسنا من طين مثلهم
تارةً نحن أبناء الجن….. وتارةً نحن من رماد
حيناً نحن متمردون وحيناً يصفونا بالإرهاب
بارين………
لاتحزني فالله معنا ونحن واقفون كالأشجار هاهنا
لن يمرّوا أختاه…..لن يمروا
فنحن شعبٌ ننتمي للكبرياء
لن يمرّوا ……… وإن مرّوا فكلنا سنكون هناك
معكِ أنت وآرين وليلى قاسم ……والآخرين

عماد إسماعيل ـ 04/02/2018

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق