الأخبار

تركيا تزّج بــ”الذئاب الرمادية ” في معركة عفرين بعد فشلها في تحقيق تقدم على مدى 10 أيام

تركيا تزّج بــ”الذئاب الرمادية ” في معركة عفرين بعد فشلها في تحقيق تقدم على مدى10 أيام
موقع : Xeber24.net
تقرير : نسرين محمد
تستمر تركيا في شن اعنف الهجمات عبر القوات الخاصة في الجيش التركي ,ونخبة من الضباط المقربين من أردوغان إلى جانب أكثر من 25 ألف عنصراً من عناصر تنظيم داعش وجبهة النصرة المصنفة على لوائح الإرهاب, والفصائل السورية الإسلامية المتطرفة وباستخدام مئات الدبابات والمدافع والطائرات على عفرين دون أن تتمكن من تحقيق أي تقدم او انتصار على قوات سوريا الديمقراطية التي لا يمكن مقارنتها بما تملكه تركيا ثاني أكبر قوة عسكرية في الناتو .
تدخل الهجمات التركية التي تملك احدث الأسلحة وباستخدامها لأكثر من 25 الف عنصراً إرهابياً واسلامية متطرفاً من سوريا يومها الحادي عشر دون أن تتمكن من تحقيق اي انتصار على قوات سوريا الديمقراطية في عفرين ,ونتيجة لفشلها وتلقيها هزائم وخسائر فادحة في الارواح , زجت تركيا بعناصر ما تسمى الــ” الذئاب الرمادية ” في معركة عفرين على أمل من ان تتمكن من تحقيق اي انتصار في عفرين .
وفي هذا السياق قال المرصد السوري لحقوق الانسان بأن منطقة عفرين الواقعة على الحدود السورية – التركية، في القطاع الشمالي الغربي من محافظة حلب،تشهد استمرار العمليات العسكرية فيها لليوم العاشر على التوالي منذ انطلاقتها في الـ 20 من كانون الثاني / يناير من العام الجاري 2018وتقترب من يومها الحادي عشر ,جنباً إلى جنب مع استمرار القصف المدفعي والصاروخي والغارات من الطائرات الحربية والتي خلفت عشرات الشهداء المدنيين والجرحى، حيث رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان تنفيذ الطائرات الحربية اليوم غارات مكثفة، إذ استهدفت الطائرات التركية قرى بناحية بلبلة ومناطق أخرى في ناحيتي راجو وجنديرس، بالتزامن مع عمليات قصف مدفعي وصاروخي استهدفت مناطق في ريفي عفرين الشمالي والغربي، ما أوقع المزيد من الخسائر البشرية، حيث وثق المرصد السوري لحقوق الإنسان ارتفاع أعداد الشهداء المدنيين إلى 61 شهيداً بينهم 18 طفلاً و11 مواطنة، من المدنيين الكرد والعرب والأرمن الذين يقطنون منطقة عفرين أو نزحوا إليها في السنوات الأخيرة، فيما أصيب عشرات آخرين بجراح متفاوتة الخطورة، ولا تزال أعداد الشهداء مرشحة للارتفاع لوجود جرحى بحالات خطرة، وتزايدت أعداد الشهداء نتيجة وقوع مزيد من الشهداء في القصف المستمر ومفارقة آخرين للحياة متأثرين بإصاباتهم.
المرصد السوري لحقوق الإنسان رصد كذلك استمرار الاشتباكات العنيفة بين وحدات حماية الشعب الكردي وقوات الدفاع الذاتي من جانب، والفصائل الإسلامية والقوات التركية ومجموعات الذئاب الرمادية”الاتراك الفاشسة أو القومجيين” المنضوية تحت راية الدولة التركية من جانب آخر، وتتركز الاشتباكات اليوم على محاور في تلال بناحيتي راجو وجنديرس، في محاولة من قوات عملية “غصن الزيتون” تحقيق تقدم في المنطقة والتوغل داخلها نحو عمق منطقة عفرين، وتتوازى الاشتباكات مع عمليات استهداف متبادلة بين طرفي القتال، وسط قصف واستهدافات متبادلة على محاور القتال.
واكد المرصد مقتل 9 من جنود القوات التركية، حيث لا تزال جثث 4 منهم لدى وحدات حماية الشعب الكردي، كما تسببت الاشتباكات بينهما في وقوع عشرات الجرحى والمفقودين والأسرى من الطرفين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق