البيانات

بيان لــYPG ترفض التزامها بأي قرارات تصدر عن مباحثات آستانا وتعبر الأطراف الراعية جزء من المشكلة المتفاقمة أصلاً

بيان لــYPG ترفض التزامها بأي قرارات تصدر عن مباحثات آستانا وتعبر الأطراف الراعية جزء من المشكلة المتفاقمة اصلاً

موقع : xeber24.net

أصدرت القيادة العامة لوحدات الشعب YPG بياناً إلى الرأي العام بصدد مباحثات آستانا الذي يجري بين وقد المعارضة السورية والمجاميع الإسلامية المتطرفة والمسلحة برعاية أطراف هي أساس المشكلة “روسيا- إيران – تركيا “وأكدت القيادة العامة في بيانها بأنها سوف لن تلتزم بأي قرارات تصدر عن آستانا .
وجاء في نص البيان:
“عقد اليوم في العاصمة الكازاخستانية أستانا مؤتمر المباحثات السورية بين المعارضة المسلحة والنظام السوري برعاية روسية وتركية وايرانية مشتركة وإننا في , وحدات حماية الشعب نعتقد بأن الأطراف المشاركة والتي راعت هذه المحادثات هم جزء من المشكلة المتفاقمة في سوريا اصلاً، ويفتقرون إلى سبل الحل الذي يتمناه كل الشعب السوري.
كما نعتقد في وحدات حماية الشعب إن الحل يكمن في المشروع الوطني الديمقراطي واخوة الشعوب من خلال الإدارات الذاتية الديمقراطية التي تحافظ على وحدة الأراضي السورية والذي نطبقه على ارض الواقع وبالاتفاق والتشاور مع الشعب السوري بكل مكوناته واعراقه وطوائفه في كل من الحسكة والرقة وعفرين وقامشلو وكوباني والشهباء وباقي المناطق السورية الأخرى، وبإمكان الأطراف المتنازعة اذا كانت ترغب في حل المشكلة السورية الاستفادة من هذه التجربة التي قمنا بإنشائها وننشئها مع أبناء شعبنا السوري في كل المناطق والتي تتشكل من خلالها ملامحم سوريا المستقبل.
كما اننا في وحدات حماية الشعب ومن منطق البداهة لعدم مشاركتنا في هذه المحادثات نؤكد باننا غير ملزمين باي قرارات تصدر من مؤتمر استانا، واي قراريصدر من هذه المحادثات يلزم الأطراف المشاركة فيها فقط، ونتمنى ان تتوقف الحرب الدائرة بين هذه الاطراف المتنازعة وإيقاف نزيف الدم السوري وإيجاد حل ديمقراطي شامل يرفع عن كاهل السوريين عبئ الحرب ومىآسيها.
القيادة العامة لوحدات حماية الشعب
الإثنين 23 كانون الثاني- يناير 2017”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق