logo

اللجان الصحية التابعة للإدارة الذاتية تكشف عن تفشي مرض جديد في مناطق الرقة بشمال سوريا

بيشوار حسن ـ xeber24.net ـ وكالات

أعلنت اللجان الصحية التابعة للإدارة الذاتية عن ازدياد أعداد المصابين بالسحايا في مناطق الرقة في ظل التغيرات المناخية وانحسار كبير لمنسوب نهر الفرات.

وفي هذا الصدد كشفت نائبة الرئاسة المشتركة للجنة الصحة في الإدارة المدنية الديمقراطية للرقة رزان الدرويش لموقع الإدارة الذاتية الرسمي، أنّ جائحة التهاب السحايا تزداد في مدينة الرقة حيث وصلت الإصابات من تاريخ 7 أيار إلى 25 أيار (386) إصابة، وأغلب الإصابات التي سُجلت في المشفى الوطني ومشفى التوليد والهلال الأحمر, والإصابات شملت الأطفال وكبار السن.

وأوضحت رزان الدرويش أنّ “هذا الهجوم الغير متوقع من الوباء يحتاج لفريق اختصاصي للتقصّي عن أسباب هذا المرض، وهناك غلاء في اللقاحات وعلاج السحايا، وضعف التنسيق مع المشافي الخاصة لتزويد لجنة الصحة بعدد الحالات، وقلّة القدرة الاستيعابية للمشافي العامّة في ظل تزايد أعداد الإصابات”.

ولفتت لأنّ “الأدوية المتوفرة والتي تُعطى للمرضى هي (فانكومايسين واحد غرام) و(زيرفيكس واحد غرام)، أمّا بخصوص تفادي هذه الجائحة، يجب توفّر اللقاحات والأدوية اللازمة، وتخصيص قسم للوبائيات”.

وقدّمت نائبة الرئاسة المشتركة للجنة الصحة شرح عن وباء السحايا فقالت: “يُعرف التهاب السحايا بالحُمى الشوكية، ويُصيب الأغشية الرقيقة التي تُغطي الدماغ والحبال الشوكية، وهي نوعين إنتاني تسببه الميكروبات، وغير إنتاني يحصل لأسباب أخرى مثل الفايروس والبكتيريا، وأعراضه صداع شديد، ضبابية الرؤية، ارتفاع حرارة، غثيان وإقياء”.

وطالبت الأهالي بالحفاظ على النظافة العامة، وغسل اليدين دائماً والعزل في حال التأكد من الإصابة.

يذكر بأن اللجان الصحية في بلدة صرين المحاذية نهر الفرات كانت قد أعلنت انتشار الأمراض والأوبئة بسبب انحسار كبير في منسوب مياه النهر مما أدى لانتشار أنواع خطيرة من الأمراض والأوبئة.

اضف تعليق

Your email address will not be published.