logo

بعد تراجع كبير لشعبيته اردوغان يلجأ لأساليب جديدة من أجل ملاحقة معارضيه وعلى رأسهم زعيم المعارضة

بيشوار حسن – xeber24.net – وكالات

عاد اردوغان لاتخاذ إجراءات انتقامية ضد زعيم المعارضة التركية بعد تحركها القوي للإطاحة به وبحزبه.

وفي هذا الصدد أفادت صحيفة تركية يوم الجمعة أن أردوغان رفع دعوى قضائية ضد زعيم المعارضة الرئيسي كمال كيليجدار أوغلو بتهمة “إهانة الرئيس” .

وتأتي دعوى التشهير في أعقاب خطاب ألقاه زعيم حزب الشعب الجمهوري كمال كيليجدار أوغلو يوم الخميس ، انتقد فيه اردوغان بعد حكم أصدرته المحكمة العليا في البلاد بتأييد حكم بالسجن على مسؤول كبير في حزب الشعب الجمهوري.

ومن جهة اخرى كان زعيم حزب الشعب الجمهوري قد خاطب يوم الخميس مئات الأشخاص الذين تجمعوا أمام مقر الحزب في اسطنبول بناء على دعوته للاحتجاج على حكم بالسجن على رئيسة حزب الشعب الجمهوري في اسطنبول كنعان كفتانجي أوغلو بتهمة إهانة الرئيس والدولة التركية بسبب منشورات على وسائل التواصل الاجتماعي تعود إلى ثماني سنوات.

وفي سياق آخر قال اكدت وسائل إعلام تركية إن أردوغان يطالب بتعويض قدره 500 ألف ليرة (32300 دولار) من كيليجدار أوغلو بسبب الإهانة المزعومة.

وفي سياق آخر يرى معارضو أردوغان في الحكم الصادر ضد رئيس حزب الشعب الجمهوري في اسطنبول حملة قمع ضد المعارضة قبل الانتخابات الرئاسية والبرلمانية العام المقبل.

يذكر بأن اردوغان يلجأ بين الحين والآخر لما يسمى قانون إهانة الرئيس ليزج بمعارضيه في السجون ورفع دعاوي ضدهم وذلك بعد تراجع شعبيته الناجمة عن سياسته التي اودت باقتصاد البلاد.

اضف تعليق

Your email address will not be published.