logo

تزامنا مع الانخفاض الكارثي لمنسوب نهر الفرات تحديد نظام جديد لتقنين الكهرباء في منبج بشمال سوريا

بيشوار حسن ـ Xeber24.net ـ وكالات

أدى انخفاض منسوب مياه الفرات والذي وصل إلى أدنى مستوياته لتفعيل نظام جديد لتقنين الكهرباء في منبج والذي أعلنت عنه شركة الكهرباء بالمدينة وسط مخاوف من تفاقم الأوضاع أكثر بعد قطع تركيا لمياه نهر الفرات.
وفي هذا الصدد أوضح الرئيس المشترك لشركة الكهرباء في مدينة منبج محمد شبلي أنّ “شركة الكهرباء في مدينة منبج تعمل على برنامج تغذية جديد ، لدعم المدينة والريف بالكهرباء في الإمكانيات المتاحة ، حيث ستُغذى المدينة بالكهرباء النظامية للرسائل من سد تشرين من الساعة الرابعة عصراً حتى الساعة العاشرة ليلاً”.

ومن جهة أخرى فقد بلغت مخصصات الكهرباء هي (55 ميغا) من الساعة الرابعة حتى الساعة العاشرة مساءً ، و (10 ميغا) من الساعة العاشرة مساءً حتى الساعة الثانية عشر مساءً لتغذية الأمبير فقط ، دائم أن منبج تحتاج لما يقارب / 150 ميغا / مقابل حاجتها.

وفي سياق متصل لا تزال تركيا تستمر بانتهاكاتها في مناطق شمال وشرق سوريا وتستخدم المياه كسلاح ضد شعوب المنطقة من خلال قطعها للسنة الثانية على التوالي حيث وصلت المياه لادنى منسوب له على الاطلاق مما يهدد بكارثة حقيقية.

الجدير بالذكر فإن انحسار المياه الناتج عن قطع تركيا وبناء عشرات السدود يهدد حياة الملايين خاصة بعد سنوات من انحباس الأمطار عن المنطقة.

اضف تعليق

Your email address will not be published.