logo

الفلسطينيون يصعدون من عملياتهم ضد إسرائيل

كاجين أحمد ـ xeber24.net

ازدادت وتيرة العمليات التي ينفذها الفلسطينيون ضد إسرائيل، والتي تزامن مع محاولة الأخيرة ببناء مستوطنات تضم آلاف الوحدات السكنية في الضفة الغربية، وتصريحات رئيس حكومتها بسيادتهم على القرار بشأن القدس والمسجد الأقصى.

وأعلنت الشرطة الإسرائيلية، اليوم الأحد، أن أحد عناصرها تعرض إلى عملية طعن بالسكين في منطقة باب العامود بالقدس الشرقية، فيما تمكن عناصرهم المتواجدين بالمنطقة من قتل المهاجم، في الوقت الذي لا تزال المنطقة تشهد انتشار أمني كثيف للقوات الإسرائيلية.

وقبلها نفذ شبان فلسطينيون عملية ضد القوات الإسرائيلية في مدينة إلعاد التي تضم نحو خمسين الف من المتشددين من الدين اليهودي، والتي تزامنت مع احتفالات إسرائيل بعيد الاستقلال ومرور 74 سنة على قيام دولتهم.

وأسفرت العملية عن مقتل ثلاثة إسرائيليين وإصابة 6 آخرين، في رسالة اعتبرها العديد من المراقبين، أنها جاءت ضمن سلسلة العمليات الانتقامية التي ينفذها الفلسطينيون ضد اقتحام القوات الإسرائيلية للمسجد الأقصى.

ومنذ أكثر من شهر ونصف، تصاعد وتيرة عمليات الفلسطينيين ضد القوات الإسرائيلية، أسفرت عن مقتل “18” إسرائيلياً، وإرباك كبير للأجهزة الأمنية في تل أبيب.

هذا وتعالت الصوات في الكنيست اليهودي، بالرد واستهداف قائد حركة حماس غزة يحيى السنوار، في الوقت الذي حذرت فيه الحركة بإقدام الأخيرة على هذه الخطوة، وأن الرد سيكون مزلزل في تل أبيب.

اضف تعليق

Your email address will not be published.