logo

تزامنا مع هجمات داعش الأخيرة في الحسكة قوات أردوغان تجهز المئات من عناصر مواليه في إدلب لنقلهم إلى تركيا

 

بيشوار حسن – xeber24.net – وكالات

أعطت القوات التركية أوامرها للفصائل الموالية في إدلب لتجهيز عناصر لها سعيا لنقلهم إلى تركيا في خطوة مريبة بالتزامن مع هجمات داعش في الحسكة.

ومن جهة أخرى فقد طلبت القوات التركية من الفصائل المسلحة قبول أي مقاتل يرغب بالخروج إلى تركيا، دون أن تبلغ القيادة التركية قادة المجموعات عن أسباب تشكيل المجموعات الجديدة.

وفي سياق متصل وبحسب ما أشارت مصادر مطلعة، إلى أن القوات التركية عززت مواقعها في إحدى النقاط المتمركزة على أطراف قرية الرويحة شرقي جبل الزاوية بريف إدلب.

وتتألف التعزيزات العسكرية من دبابات وعربات مدرعة وناقلات جند، وتأتي أهمية النقطة العسكرية، إشرافها على مدينة معرة النعمان والطريق الدولي.

وبحسب المصادر المطلعة ايضا فقد دخل 25 ضابط تركي من القوات الخاصة إلى محافظة إدلب، شمال غرب سوريا، وذلك للبدء بدورة تستهدف إعداد 1500 مقاتل من القوات خاصة لرفدهم مع نظرائهم الأتراك في حالة الحرب.

يشار بأن تركيا ومواليها كانوا قد كثفوا استهداف مناطق روج آفا شمال وشرق سوريا بالتوازي مع نشاط داعش وهجماته بالمنطقة .

يذكر بأن تقارير عالمية وثقت دعم أردوغان لتنظيم داعش في سوريا من خلال توثيق شحنات سلاح دخلت الأراضي السورية من تركيا .

Comments are closed.