logo

عبثا- تحاولون … قسد صامدة

من الأخر…ماذا تريدون من روج أفا ؟؟
تتشابك خيوط المؤامرة حول وعلى روج افا (( على فكرة البعض يريد ان يكتب شمال وشرق سوريا والبعض يريد ان يكتب كردستان الغربية.. وكل هذه التسميات هي صحيحة وصالحة)) و لدى مكونات الشعوب التي تقطن هنا في روج افا شعور وإحساس بأنها مستهدفة من قبل اعداء كثر ويقفون في طابور اوله في سجن غويران ومحيطه ومخيم الهول حيث الدواعش المكرة الخنازير وعلى الطريق ونحن نستعرض اعضاء الطابور
نجد قوات تركيا الغازية بجلالة قدرها وقوتها وهي لاتخفي سعادتها وسرورها بما يجري ان لم تكن مشاركة بكل ماجرى من خلال القصف لاطراف عين عيسى حيث تقوم عصابات تركيا باستهداف قرى محيط مدينة عين عيسى و الطريق الدولي M4 هذه المرة الثالثة التي يتجدد فيها القصف
ويأتي هذا التصعيد للتخفيف عن الدواعش في الحسكة ؟؟… ونجد النظام السوري الذي يلعب على اكثر من حبل واقفا” في الطابور ايضا” بل يقود الطابور ولكن خلف الروسي المكار يعرض التسويات والمصالحات حينا” ويغذي الدواعش وهذا الامر واضح للعيان في البادية السورية تحت اسم قوات الدفاع الوطني ويبث عيون مندوبيه في كل مكان على ارض روج افا ….
نجد ايضا” الميليشيات الايرانية وقد شدها الشوق والوله الى تشييع مناطق الرقة ودير الزور بالزور… مستخدمة كل الاساليب بدون اي رادع من حكومة المركز بدمشق
وايضا” في الطابور تقف مجموعات لا تقل خسة ونذالة عن الدواعش والنظام ..وهم مجموعة من التجار الذين يستعملون القناصة الاقتصادية لقنص مواطن المنطقة في قلبه من خلال رفع الاسعار وجنونها بل وقنص كل ما هو مفيد وجميل تقدمه الادارة الذاتية او مسد وقسد …. اذا” نحن أيها السيدات والسادة امام طابور من الوحوش الحاقدة والغادرة والتي ان وصلت الينا فلن ترحمنا .. والمؤامرة التي نراها تتجسد على ارض الواقع ليست بمخيلة كاتب او صحفي انها حقيقة مؤسفة ان ترى هذا السوري الثوري الذي انتفض على حكم الاسرة الاسدية وهو كاذب ومنافق هو نفسه الذي باع ذاته وشرفه وناموسه وجعل من كرامته مداسا” للاجنبي لكي يقبض بضع دولارات ويقاتل في ناكورنو كارباخ واخر يقاتل في برقة وطرابلس وبنغازي ليبيا و و و …….وعدو اخر هو نظام عفن لا يرحم ولايريد لهذه الامة ان تنعم برحمة الله ولم يصل بعد هذا النظام المافياوي المفلس الى قناعة انه غير مرغوب به وعليه الرحيل اجلا” أم عاجلا” وانه كل ساعة يبقى فيها على صدور هذا الشعب المتعب والمنهك انما تسجل بسنة ضوئية وان الشعب السوري يملك ذاكرة صلبة لن ينسى فلقد بلغ السيل الزبى منه ومن افعاله وجرائمه… في مخيلة اعضاء طابور العداء المزمن انهم سيمحون الهوية والوجود لمكونات شعب عاش ولازال يتعايش جنبا” الى جنب كردي عربي ارمني سرياني..
في مخيلة هؤلاء الاعدء انهم يستطيعون وقف نمو وتزايد وتمدد وانتشار الادارة الذاتية ولكن عبثا” يحاولون…..
في مخيلة هؤلاء الاعداء انهم يحاولون كسر وقفة قوات سوريا الديمقراطية البطولية الشجاعة الصامدة ولكن عبثا” تحاولون لان قوة قسد وصمودها في تنوعها العربي والكردي والسرياني والارمني والاشوري والايزيدي وانسجام عناصرها في هذا التنوع للذي اعطى قوة حقيقية على الارض..
عبثا” ياطابور الاعداء تحاولون فان قسد صامدة رغم كل ماتفعلون….. شكري شيخاني رئيس التيار السوري الإصلاحي

Comments are closed.