logo

بعد رفض موسكو أردوغان يفرض نفسه على الأزمة الروسية الأوكرانية ويكشف مخططه

 

كاجين أحمد ـ xeber24.net

جدد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان دعوته بالوساطة بين روسيا وأوكرانيا، لنزع فتيل التوتر القائم بين الدولتين، بعد أن رفضت موسكو دعوته هذه قبل ذلك.

وقال أردوغان في تصريحات صحفية عقب صلاة الجمعة في إسطنبول: أن أنقرة مستعدة للتوسط بنزع فتيل الأزمة بين روسيا وأوكرانيا، لافتاً إلى رفضه اي تصعيد في المنطقة بحسب زعمه.

وأضاف، إن “حدوث أي تطور أو حرب بغية الاحتلال سيشكل انتهاكًا خطيرًا جدًا لاستقرار المنطقة”، مشيراً “يمكننا أن نلعب دور الوسيط ليعم السلام بين روسيا وأوكرانيا (..) نريد أن يسود السلام بالمنطقة ومستعدون للقيام بكل ما يقع على عاتقنا”.

وكشف أردوغان، أنه سيجري زيارة إلى أوكرانيا قريبا وربما يتحدث مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين هاتفياً ويزور موسكو.

وتطرق إلى علاقاته مع روسيا قائلاً: “تستمر العلاقات الروسية التركية في التطور في المجالات السياسية والعسكرية والاقتصادية والثقافية، وبنفس الشكل لدينا علاقات مع أوكرانيا بذات المجالات، ولا يمكننا تقبل أن تتحول هذه التطورات الإيجابية إلى سلبية بين روسيا وأوكرانيا”.

وكان أردوغان قد وجه قبل أقل من شهر ولمرتين دعوته إلى روسيا للتوسط في التوتر القائم بينها وبين أوكرانيا، في حين أن موسكو رفضت الدعوة وأشارت إلى انها ليست طرف اساسي في النزاع القائم بجنوب شرق كييف.

والثلاثاء الماضي، كشف أردوغان عن نيته بالوقوف إلى جانب أوكرانيا في حال حدوث غزو روسي لكييف، مستبعدا قيام روسيا مثل هذا الأمر، ولفت ‘لى انه سيتواصل مع الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف في هذا الخصوص.

Comments are closed.