logo

تزامنا مع هجمات داعش على سجن الصناعة تركيا تصعد قصفها على ريف الحسكة الشمالي

 

كاجين أحمد ـ xeber24.net

تستمر الدولة التركية بخلق حالة الفوضى وعدم الاستقرار في ريف الحسكة، من خلال تصعيد هجماتها البرية والجوية على القرى الآهلة بالسكان ومقرات مجلس تل تمر العسكري وقواته التي كانت متوجهة لإسناد قوى الأسايش في محيط سجن الصناعة بحي الغويران بالحسكة، والتي تشهد اشتباكات بين خلايا تنظيم داعش والقوى الأمنية.

وأرسلت الدولة التركية طائراتها المسيرة الاستطلاعية، مساء اليوم الجمعة، وخرقت أجواء ريف الحسكة الشمالي لتحلق في سماء مدينة الدرباسية، كما استهدفت قبلها إحدى سيارات مجلس تل تمر العسكري، التي كانت متوجهة إلى الحسكة لمساندة الأسايش في سجن غويران.

وذكر مراسلنا من المنطقة، أن المسيرات التركية لم تفارق سماء المنطقة منذ عصر اليوم، واستهدفت إحداها سيارة تابعة لقوات مجلس تل تمر العسكري، التي كانت متوجهة لمؤازرة الأسايش وقوات سوريا الديمقراطية في سجن غويران، وذلك على طريق الحسكة بالقرب من قرية توينة.

وأضاف، أن المسيرات التركية عاودت تحليقها قبل ساعة في سماء مدينة الدرباسية، وسط تخوف الأهالي من بدء عملية قصف مدفعي وصاروخي على بلدة زركان وتل تمر، بعد أن حشدت قوات كبيرة على خطوط التماس.

هذا وتشهد مدينة الحسكة منذ ليلة أمس اشتباكات بين الأسايش وقسد من جهة، ومجموعة من عناصر تنظيم داعش والتي قدرت بنحو 100 شخص، بمحيط سجن الصناعة بحي غويران في الحسكة، في محاولة لتهريب معتقلي التنظيم بالسجن.

Comments are closed.