logo

عقب فشله في كبح جماح انهيار الليرة أردوغان يعود لتوجيه طلب إلى الشعب التركي

 

بيشوار حسن – xeber24.net – وكالات

عاد أردوغان إلى مخاطبة الشعب التركي وتوجيه طلب إليهم بعد فشله في كبح جماح انهيار الليرة وسط تقارير تؤكد استمرار انهيارها الفترة المقبلة.

وفي هذا الصدد فقد دعا أردوغان الأتراك إلى بيع عملتهم الأجنبية مقابل الليرة للمساعدة في تحسين فرص نجاح خطة الودائع المصرفية الجديدة المرتبطة بالدولار.

حيث قال أردوغان حسب زعمه في تصريحات متلفزة بعد اجتماع لمجلس الوزراء إن أصحاب الودائع وضعوا 163 مليار ليرة (12.1 مليار دولار) في حسابات جديدة مصممة لحماية المدخرين من انخفاض قيمة الليرة. وزادت التدفقات من 131 مليار ليرة أعلن عنها وزير مالية البلاد يوم الجمعة.

وفي سياق متصل كانت قد قدمت تركيا خطة الودائع الجديدة في 20 ديسمبر بعد أن تراجعت الليرة إلى مستويات منخفضة قياسية متتالية مقابل الدولار. وخسرت العملة 44 بالمئة من قيمتها العام الماضي لكنها استقرت في يناير وفقدت 1.4 بالمئة.

ومن جهة أخرى أفادت رويترز هذا الأسبوع أن البنوك التركية التي تديرها الدولة تضغط على عملائها لبيع العملات الأجنبية ووضع رأس المال في الحسابات الجديدة

كما أدخلت البنوك التي تديرها حكومة أردوغان معايير أداء لإجبار موظفيها على إقناع العملاء بتحويل عملاتهم الأجنبية إلى ليرات ، حسبما ذكرت رويترز يوم الثلاثاء.

كما يجبر البنك المركزي التركي المصدرين على تحويل أرباحهم إلى الليرات. في وقت سابق من هذا الشهر ، أدخل البنك لوائح تطالب الشركات بتحويل 25 في المائة من دخلها من العملات الأجنبية إلى الليرات.

يذكر بان المؤسسات المالية الدولية بما في ذلك بنك أوف أمريكا كانت قد حذرت هذا الأسبوع من أن خطة الودائع قد تثبت عدم استدامتها المالية للحكومة إذا استمرت الليرة في الانخفاض الحاد حيث قال بنك ستاندرد تشارترد البريطاني إنه يتوقع انخفاض الليرة إلى 20 ليرة للدولار بنهاية العام.

Comments are closed.