logo

في الذكرى السنوية الرابعة لاحتلالها الجنرال مظلوم عبدي يندد بالانتهاكات التركية ويعلن عن أولوياتهم الثابتة تجاه عفرين للمرحلة القادمة

 

بيشوار حسن – xeber24.net – وكالات

ندد القائد العام لقوّات سوريا الديمقراطية مظلوم عبدي بالانتهاكات والفظائع التي ارتكبتها تركيا ومواليها في عفرين وذلك بالتزامن مع الذكرى السنوية الرابعة لاحتلالها وأكد بأن استعادة عفرين من أولوياتهم الأساسية في المرحلة القادمة.

جاء ذلك في تغريدة لعبدي على حسابه الرسمي” تويتر” حيث قال :”في الذكرى السنوية الرابعة للعدوان التركي على عفرين، التي تعرض أهلها لأقسى وأفظع الانتهاكات من قبل تركيا ومرتزقتها، فضلا عن التهجير القسري، دون تحرك واضح من الأطراف الدولية الفاعلة.

وأكد عبدي بأن ” استعادة عفرين وعودة سكانها الآمنين ووقف كامل الجرائم أهم أولوياتنا”.

يذكر بأنه في 20 يناير: كانون الثاني من عام 2018، شنت تركيا بالتعاون مع مسلحي الفصائل المتشددة المنضوية تحت مظلة الائتلاف السوري هجوماً برياً وجوياً على مدينة عفرين ومناطقها، احتلتها بعد مقاومة بطولية من أهلها لمدة 58 يوماً.

Comments are closed.