logo

حملة انشقاقات بالجملة في حزب أردوغان الحاكم لصالح المعارضة التركية

كاجين أحمد ـ xeber24.net

ذكرت وسائل إعلام تركية، أن حملة الانشقاق والاستقالات بين صفوف أعضاء حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا برئاسة أردوغان لا تزال مستمرة، وبوتيرة عالية، تشمل قيادات محلية ورؤساء بلديات من العناصر القديمة.

وأفادت تلك الوسائل الإعلامية اليوم الأربعاء، أن من بين جملة الانشقاقات “20” شخص انضموا إلى حزب الشعب الجمهوري، أكبر أحزب المعارضة التركية، والتي تنافس أردوغان وحزبه.

وأشارت إلى، أن زعيم حزب الشعب الجمهوري كمال كليتشدار أوغلو، سلم شارت حزبه إلى المنشقين عن حزب العدالة والتنمية.

وأوضحت، أن من بين المنضمين الجدد للحزب المعارض، أعضاء في مجلس بلدية آمد “ديار بكر” ورؤساء الأحياء ورجال أعمال، وأمناء سر الحزب في المدينة.

هذا ويشهد حزب العدالة موجة كبيرة من الانشقاقات والاستقالات، بسبب تفرد أردوغان بقرارات الحزب والحكومة، وسياساته الداخلية والخارجية، التي أودت البلاد إلى أزمة مالية واقتصادية خانقة، وانعزال دبلوماسي مع الخارج.

Comments are closed.