logo

الأمم المتحدة تدين هجوم الحوثيين على عدة مواقع في الإمارات

 

كاجين أحمد ـ xeber24.net

أدان الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش الهجوم الذي نفذه الحوثيون بالصواريخ والطائرات المسيرة على عدة مواقع في دولة الامارات العربية، داعياً كافة الأطراف إلى ضبط النفس وعدم تصعيد التوتر.

وذكر المتحدث باسم الأمم المتحدة، ستيفان دوجاريك، للصحفيين من المقر الدائم بنيويورك، اليوم الاثنين، “يحظر القانون الإنساني الدولي الهجمات على المدنيين والبنية التحتية المدنية”.

وأضاف دوجاريك، أن الأمين العام يدعو جميع الأطراف إلى ممارسة ضبط النفس ومنع أي تصعيد في ظل تصاعد التوترات في المنطقة، مشددا على أنه “لا توجد حلول عسكرية للصراع في اليمن”.

وأشار إلى، أن الأمين العام يحث الأطراف على “الانخراط البناء وبدون شروط مسبقة مع مبعوثه الخاص إلى اليمن، هانس غروندبرغ، وجهود الوساطة التي يبذلها بهدف دفع العملية السياسية للوصول إلى تسوية تفاوضية شاملة لإنهاء الصراع في اليمن”.

وردا على سؤال يتعلق بجهود غروندبرغ في المنطقة، قال دوجاريك إن المبعوث الخاص موجود حاليا في العاصمة السعودية الرياض، حيث سيلتقي بمسؤولين سعوديين ويمنيين رفيعي المستوى، وسيقوم “ببحث الوضع وبلا شك التصعيد العسكري الأخير الذي شهدناه ليس فقط اليوم ولكن أيضا خلال الأسابيع الماضية. هذا جزء من جهوده لتكثيف المحادثات حول كيفية خفض تصعيد الصراع”.

وأكد أن غروندبرغ وزملاءه سيكونون على اتصال مع جميع الأطراف، وقال: “يمكن فقط حل الصراع من خلال التحدث مع جميع الأشخاص الذين لديهم صلة بالعمليات العسكرية المستمرة”.

وكانت الإمارات أعلنت في وقت سابق عن انفجار في 3 صهاريج نقل محروقات بترولية في منطقة المصفح الصناعية في العاصمة أبو ظبي، إضافة إلى حريق في منطقة الإنشاءات الجديدة في مطار أبو ظبي الدولي.

بدوره أعلن المتحدث العسكري باسم الحوثيين يحيى سريع عن تنفيذ عملية عسكرية باسم إعصار اليمن، استهدف العمق الاماراتي، كاشفاً أن هذه العملية جاءت رداً على التصعيد الأمريكي والسعودي والاماراتي

هذا وكشف سريع، بأن “عملية إعصار اليمن” استهدفت مطاري دبي وأبو ظبي ومصفاة النفط في المصفح في أبو ظبي وعددا من المواقع والمنشآت الإماراتية الهامة والحساسة، موضحاً أنها تمت بخمسة صواريخ بالستية ومجنحة وعدد كبير من الطائرات المسيرة، مشيرا في السياق إلى أنها حققت أهدافها بنجاح.

Comments are closed.