logo

بعد قضية رسلان القضاء الألماني يمضي قدماً في محاكمة طبيب موالي للنظام السوري ارتكب جرائم حرب

بيشوار حسن ـ xeber24.net ـ وكالات

يمضي القضاء الألماني قدماً في محاكمة مرتكبي جرائم ضد الإنسانية في سوريا موالين للنظام السوري ، فبعد رسلان من المنتظر محاكمة طبيب سوري متهم بارتكاب جرائم حرب .

وفي هذا الصدد ستبدأ المحكمة العليا في مدينة فرانكفورت الألمانية، جلسات محاكمة الطبيب السوري، علاء موسى، والذي يواجه اتهامات “بارتكابه جرائم ضد الإنسانية”، أثناء عمله ضمن صفوف النظام السوري، في مشفى حمص العسكري.

ووجه الادعاء الألماني 19 تهمة تعذيب وقتل للطبيب، وقال الادعاء إنه متورط بتعذيب معتقلين اثنين على الأقل، بحرق أعضائهم التناسلية بالكحول، أثناء عملية في مشفى بمدينة حمص.

وأشار إلى أن علاء موسى عذب 9 معتقلين آخرين بطرق متنوعة، كما استخدم معدات طبية أثناء تعذيبهم. كما تسبب الطبيب بمقتل معتقل مصاب بالصرع، وذلك بإعطائه كبسولة دواء، وحقن مريضاً آخر بدواء وضربه، متسبباً بمقتله.

يذكر بأن محاكمة موسى هي الثانية في ألمانيا، بعد محاكمة، أنور رسلان، الضابط السابق في مخابرات النظام السوري، الأسبوع الفائت بتهمة تعذيب معتقلين في مركز احتجاز سرّي في دمشق – فرع الخطيب.

Comments are closed.