logo

المهباش يعاهد الشعب في شمال شرق سوريا / روج آفا سنعمل بكل ما بوسعنا لأن تكون سوريا ديمقراطية تعددية لا مركزية

 

خوشبين شيخو – Xeber24.net

أكَّد السيد “عبد حامد المهباش” الرئيس المشترك للمجلس التنفيذي في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا، على أنَّ التسويات والمصالحات التي تُقدمها الحكومة السورية لا تُفيد في حل الأزمة السورية ولا تتناسب مع حجمها.

وقال “سلطة دمشق يجب أن لا تتجاهل حقيقة الأزمة السورية وتضعها في نصابها الحقيقي، فهذه التسويات والمصالحات لا تعدو كونها تصوير خاطئ للأزمة السوريَّة، وهي عبارة عن مسكنات ومهدئات ولا تعالج الأزمة”.

وأضاف المهباش “إننا في الإدارة الذاتية ومنذ التأسيس نسعى إلى حل الأزمة السورية حلَّاً سياسياً متمثلاً بالحوار، بينما تتمسُّك حكومة دمشق بالحل العسكري وتُقدم تسويات ومصالحات يرفضها الشعب السوري بكافَّة أشكاله ومكوناته”.

وأشار إلى الرد الذي جاء من الشعب بخصوص هذه التسويات قائلا: “كان هناك ردَّاً شعبياً بخصوص هذه التسويات في الرقة والطبقة وديرالزور بمظاهرات شعبية حاشدة ترفض المصالحات والتسويات وتعتبرها نظرة قاصرة لحل الأزمة السورية وتُطالب بحقوق الشعب السوري، كما كان هناك أيضاً بياناً واضحاً لموقف العشائر ورفضهم لهذه التسويات”.

وحذر المهباش ” أهالي شمال وشرق سوريا من هذه التسويات قائلا: لأنكم أصحاب حق ولستم مذنبون تطالبون بالعفو لذنب اقترفتموه، وما تطالبون به حق ويجب أن تكون سوريا ديمقراطية تعددية لامركزية، وعلى سلطة دمشق أن لا تتجاهل حقيقة الإدارة الذاتية حيث أصبحت حالة واقعية موجودة على الأرض وتأخذ شرعيتها من محاربتها ومكافحتها للإرهاب وفرض حالة الأمن والأمان في شمال وشرق سوريا”.

واختتم ” المهباش” موجها بكلمته إلى الشعب السوري عامّةً قائلا: ” إن حجم التضحيات كان كبيراً، لذلك نعاهدكم أينما كنتم أن نعمل بكل ما بوسعنا لأن تكون سوريا ديمقراطية تعددية لا مركزية تليق بكم وبأبنائنا وأطفالنا”.

Comments are closed.