logo

استقالات جديدة تضرب حزب أردوغان الحاكم بتركيا

كاجين أحمد ـ xeber24.net

يشهد حزب العدالة والتنمية الحاكم برئاسة أردوغان، موجة انشقاقات واستقالات لأبرز قياديه وأعضائه الناشطين، بسبب سياساته وتحكم الرئاسة بقرارته.

واستمراراً لهذه الموجة، التي بدأت بعد تسلط أردوغان على قرارات الحزب، أعلن كل رشاد كيزماز وأحمد بويوكلار العضوان في الحزب، اليوم السبت، عن استقالاتهما، بمحافظة أورفا.

وقال عضو مجلس الحزب بمقاطعة أكتشة قلعة، رشاد كيزماز، عن استقالته عبر تغريدة له على “تويتر”: “كما تعلمون، لقد تم انتخابي كعضو مجلس بلدية في حزب العدالة والتنمية بمقاطعة أكتشة قلعة، في انتخابات 31 مارس 2019، وقد وعدت قبل الانتخابات بأني سأعمل من أجل بلدتنا وشعبنا الحبيب، لكني لم أتمكن من الوفاء بوعدي”.

وأضاف كيزماز، “أعتذر عن وعودي بهذا الشأن، لقد قررت الاستقالة من حزب العدالة والتنمية حتى لا أؤذي حزبنا بعد الآن، سأواصل بشكل مستقل في تركيا، آمل أن تحدث أشياء جيدة لمنطقتنا”.

وفي سياق آخر، أقدم منظمو اجتماع المجلس الإقليمي لحزب العدالة والتنمية بمقاطعة أديامان، على إخراج عضو من الاجتماع بسبب مقاطعته رئيس مجموعة حزب العدالة والتنمية بالبرلمان ماهر أونال.

وكان أونال، في زيارة رسمية إلى رئاسة مقاطعة أديامان لحضور اجتماع المجلس الاستشاري الإقليمي لحزب العدالة والتنمية، وبينما كان يلقي كلمته، وينتقد حزب الشعب الجمهوري المعارض، قاطعه أحد الحضور، قائلاً: “أنا نفسي عضو في حزب العدالة والتنمية، المشكلة الرئيسية هي البطالة، أقسم أنني جائع”.

هذا وتشهد شعبية حزب العدالة والتنمية تراجعاً كبيراً لصالح أحزاب المعارضة، بسبب سياسات أردوغان و وسلطات الحزب الحاكمة في البلاد، والتي أودت تركيا إلى الهاوية وأزمة اقتصادية ومالية، عجزت عن السيطرة عليها حتى الآن.

Comments are closed.