الأخبار

عقب أسابيع من الاحتجاجات أردوغان يعلن إيقاف توزيع كتب مدرسية في مناطق احتلالها بالشمال السوري

كاجين أحمد ـ xeber24.net

أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان عن مسؤوليته لظهور رسومات تسيء لنبي الإسلام “محمد” ضمن الكتب المدرسية، التي وزعتها وزارة التعليم التركية على مدارس مناطق الشمال السوري الخاضع لاحتلال القوات التركية.

وقال أردوغان أثناء الاجتماع التشاوري الأربعين لمفتي المدن التركية، اليوم الأربعاء: “أشعر بحزن عميق لظهور مثل ذلك في الإدارة التي أنا مسؤول عنها”.

وأضاف، “للأسف ظهرت لدينا حوادث مسيئة كالتي ظهرت في الغرب، وتبين أن هناك بعض الصور في الكتب المعدة للتوزيع في المدارس الخاضعة لسيطرتنا في سوريا، يمكن تفسيرها على أنها تصوير لنبينا، وأوقفنا توزيعها، وصودرت الكتب لإعدامها على الفور، وقد تقرر أن هناك كتبًا أخرى لم تُنشر بعد، كما تم فتح تحقيق ضد كل مسئول عن هذا العار”.

وشهد الشهر الماضي احتجاجات شعبية واسعة في مدن الباب وإعزاز وعفرين الخاضعة للاحتلال التركي وسيطرة الفصائل السورية المتطرفة الموالية لها، بشمال سوريا، بعد ظهور صور مسيئة للرسول ضمن دروس في كتاب “السنة النبوية” لطلاب الصف الأول.

وفرضت السلطات التركية تدريس اللغة التركية إلى جانب العربية كلغة رسمية في مناطق احتلالها، خاصة المدن الكردية، بعد رفض الاعتراف بتعليم اللغة الكردية، وفرض مناهج دراسية تطبعها وزارة التعليم التركية، إلى جانب ممارسات أخرى، تظهر وكأن هذه المناطق جزء تابع إدارياً للأراضي التركية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق