اخبار العالمالأخبار الهامة والعاجلة

أردوغان يستعد للاتصال مع بوتين و آكار يصل الحدود السورية بعد نشر الأخيرة عن سورية لواء اسكندرون

بروسك حسن ـ xeber24.net

أكد مجلس الشعب السوري أن لواء إسكندرون جزء لا يتجزأ من التراب الوطني، وأن السوريين سيبذلون الغالي والنفيس حتى يعود الحق السليب إلى أصحابه.

وأضاف بيان لمجلس الشعب السوري 29/11/2021 , في الذكرى الثانية والثمانين لاحتلال تركيا للواء إسكندرون : “اللواء السليب جزء لا يتجزأ من التراب السوري، والسوريون سيبذلون الغالي والنفيس حتى يعود الحق السليب إلى أصحابه، ومصرون على استعادة كامل الأراضي المغتصبة وتحقيق النصر المؤزر بهمة رجال الجيش العربي السوري”.

وفي خطوة تصعيدية من تركيا وصل وزير دفاعها الى الحدود السورية , وسط استمرار قواتها احتلال أراضي واسعة من الشمال السوري.

واًُستقبل في مطار هطاي ’’لواء اسكندرون’’ الوزير أكار ورئيس الأركان العامة يسار جولر وقائد القوات البرية العميد موسى أفسفير وقائد القوات البحرية الأدميرال عدنان أوزبال وقائد القوات الجوية اللواء حسن كوجوكاكويز من قبل المحافظ رحمي دوغان ومسؤولين آخرين.

وأنتقل الوزير أكار والقادة العسكريين الاتراك إلى قيادة قطاع منطقة ما تسميها تركيا بعمليات درع الربيع التابعة لقيادة الفيلق السادس.

وفي وقت لاحق، تلقى الوزير أكار الذي توجه إلى مركز العمليات معلومات عن الأنشطة وآخر الأوضاع الميدانية.

وعقد الوزير التركي أكار والقادة لقاء عبر الفيديو مع قادة الوحدات على الخط الحدودي حيث لا يزال الاجتماع مستمر.

ويُشار إلى أن الزيارة تمت بعد ما قام مجلس الشعب السوري بإصدار بيان حول سورية لواء اسكندرون والتي تحتلها وتسميها تركيا بهطاي.

ويقع لواء إسكندرون على خليج إسكندرون وخليج السويدية في الزاوية الشمالية الشرقية للبحر الأبيض المتوسط، وكان سابقا في أقصى شمال غربي سوريا.

ويتصل من الشرق والجنوب الشرقي بمحافظتي إدلب وحلب، ومن الجنوب بمدينة اللاذقية، ومن الشمال بمحافظة غازي عنتاب التركية، وهو الآن في جنوب تركيا.

ضمته تركيا عام 1939 بعد أن “تنازلت” لها عنه فرنسا أيام احتلالها سوريا، واعتبرته محافظة تركية، وأطلقت عليه اسم “محافظة هاتاي”.

وهو يتكون من 6 مدن رئيسية هي: أنطاكيا (عاصمة المحافظة)، وإسكندرون، وأوردو، والريحانية، والسويدية، وأرسوز.

وفي سياق ذات صلة أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بأنه سيجري مكالمة هاتفية مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

ويعتقد المراقبون أن أردوغان سيناقش ملفات عديدة منها ملف التسلح وأيضا ملف الشمال السوري والتقارب الكردي السوري وأيضا بشأن البيان الذي أصدره مجلس الشعب السوري.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق