البيانات

الإدارة الذاتية لشمال شرق سوريا تنشر أبرز الأعمال التي قدمتها في الفرات لعام 2021

غدير عبدالله ـ xeber24.net

خلال عام ٢٠٢١، مرّت مناطق شمال وشرق سوريا بأزمات كثيرة منها، الحصار المفروض على المنطقة من قبل تركيا وجائحة كورونا (كوفيد_١٩) تمكن المجلس التنفيذي في الفرات من تقديم خدمات على كافة الأصعدة.

وأفاد السيد محمد شاهين الرئيس المشترك للمجلس التنفيذيّ في الإدارة الذاتيّة الديمقراطيّة في الفرات بأنّ القطاع التربويّ استطاع بناء مدارس جديدة وترميم أخرى التي تدمرت نتيجة الحرب بالإضافة إلى تجهيزات أخرى تتعلق بالقطاع المذكور.

مشاريع تمّ تنفيذها خلال عام 2021

وشدد شاهين أنّه تم تنفيذ العديد من المشاريع في الفرات على مستوى القطاع الخدميّ وذلك من الصرف الصحيّ وتمديد شبكات مياه الشرب.

وقال أنّ أهم المشاريع ضمن القطاع الخدميّ لهذا العام هو إعادة تأهيل محطة المياه في كوباني وتم الانتهاء منها خلال /٣/ أشهر، كما تمّ ترقيع وتعبيد عدد من الشوارع الرئيسيّة ضمن المدينة وريفها وذلك حسب الميزانية المتوفرة.

الكهرباء واجهت صعوبات ومازالت

واوضح شاهين أنّ القطاع الكهربائي حاول توصيل الكهرباء إلى عدد كبير من القرى في المنطقة وفي خطوط الجبهة التي لاقت أضراراً نتيجة ً للقصف اليومي للاحتلال التركي بالإضافة إلى إعادة تأهيل الشبكات الكهربائيّة.

المجال الصحي قدّم خدمات مجانيّة

وأشار شاهين أنّ مشاريع هيئة الصحة اقتصرت على تقديم الخدمات المجانيّة وذلك في أكثر من /١٠/ مراكز في المنطقة ، حيث لم تتوقف تلك الخدمات رغم ضعف الميزانية.

الصعوبات خلال عام 2021

وتحدث شاهين عن الصعوبات التي واجهت عمل المجلس:” كما تعلمون بأن منطقة الفرات هي منطقة تعاني من مشاكل أمنية نتيجة ً للتهديدات التركية المتكررة وهجماتها الإرهابية على كوباني وعلى المناطق المحيطة بتل أبيض/كرى سبي، لهذا كان مشاريعنا تتوقف في المناطق المحاذية لمنطقة الجبهة في تل أبيض ويضاف إلى كلّ ذلك إغلاق المعابر وانقطاع المواد اللازمة لتنفيذ المشاريع ومتابعة العمل”.

واختتم شاهين أنّ مؤسسات الإدارة الذاتية في الفرات تعتمد في عملها على القوانين والأنظمة الديمقراطية والعلميّة، حيث نعمل على تطوير المؤسسات ، بكل تأكيد إنّ نظام الإدارة الذاتيّة هي تجربة جديدة فمن المتوقع بأنه ستكون هناك بعض المشاكل سواء على المستوى الإداريّ والعمليّ وقد تمّ حل بعضها بشكل عاجل، ولدينا الكثير من المشاريع العام القادم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق