الاقتصاد

وسط تردي كبير في الوضع المعيشي.. “مجلس الشعب” بالنظام السوري يطالب برفع رواتب الموظفين

حميد الناصر ـ Xeber24.net

طالبت “لجنة الموازنة والحسابات” في مجلس الشعب التابع للنظام السوري، برفع رواتب الموظفين لتتناسب مع الارتفاع الجنوني للأسعار.

وأكدت اللجنة أن موازنة 2022 افتقدت وجود الأهداف القِطاعية والمؤشرات الكمية الاقتصادية والاجتماعية المستهدَفة.

وأشارت إلى أن البيان المالي لحكومة النظام لم يحدد معدل النمو الاقتصادي المستهدف أو معدل البطالة وما مستوى التضخم الواجب احتواؤه.

وبحسب صفحات موالية، فقد طالبت اللجنة بمراجعة عدد من قرارات حكومة النظام الخاصة بالعمليات المالية والمصرفية، والتي أدت إلى إحجام المتعهدين والمستوردين عن الاشتراك بالمناقصات، والتي تسببت بعدم تنفيذ الموازنات الاستثمارية وانخفاض نسبة التنفيذ.

واعتبرت اللجنة أن قيمة العجز في موازنة 2022، والذي تجاوز 4 تريليونات ليرة سورية أمر مشكوك فيه معتبرة أن حجم العجز أقل بكثير مما ورد في مشروع الموازنة، خاصة أن تصريحات وزارة مالية النظام، تفيد بأن نسبة التحصيل الضريبي تجاوزت 100%.

والجدير ذكره تعاني مناطق سيطرة النظام السوري، من تردي كبير في الوضع المعيشي وغلاء فاحش في الأسعار، يجبر الأهالي على التخلي عن أهم مقومات الحياة اليومية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق