اخبار العالم

احتجاجات كبرى تعم مناطق واسعة من إيران والسلطات ترد عليها

 

بيشوار حسن ـ xeber24.net ـ وكالات

شهدت مناطق إيرانية احتجاجات واسعة نجم عنها اشتباكات بين المحتجين و الشرطة التي أطلقت الغاز المسيل للدموع لتفريق متظاهرين يطالبون الحكومة بمكافحة الجفاف وتوفير المياه لمحاصيلهم.

وفي هذا الصدد شهدت أصفهان، ثالث أكبر مدينة في إيران، احتجاجات على نقص المياه في نهر زيانده رود، أكبر نهر في المنطقة والذي يواجه جفافا يهدد السكان المحليين.

وذكرت وكالة فارس الموالية للحكومة أن قوة أمنية مكثفة أنهت تجمع نحو 500 شخص في الشوارع حول جسر بل في أصفهان.

ومن جهة أخرى نشر التلفزيون الرسمي لقطات للشرطة وهي تطلق الغاز المسيل للدموع على المتظاهرين المتجمعين في قاع النهر الجاف، كما وأظهر مقطع مصور نشر على مواقع للتواصل الاجتماعي محتجين رددوا عبارة “حرام عليكم”.

وخلال الليل فرق رجال مجهولي الهوية مزارعين يشاركون في اعتصام سلمي منذ أسبوعين في المنطقة التي يضربها الجفاف بعد أن أشعلوا النار في خيامهم.

وأفادت منشورات على مواقع التواصل الاجتماعي بأن قوات الأمن هي التي فرقتهم لكن وسائل الإعلام الرسمية قالت إن “بلطجية” فعلوا ذلك.

يذكر بأن إيران تعاني من مشكلة الجفاف منذ حوالي 30 عاما، لكنه تفاقم خلال العقد الماضي، وفقا لمنظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة. تقول منظمة الأرصاد الجوية الإيرانية أن ما يقدر بنحو 97% من البلاد تواجه الآن مستوى معينا من الجفاف

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق