اخبار العالم

الرئاسة التركية تهاجم الإذاعة الدولية الألمانية وتتهمها بنشر أخبار كاذبة عن أردوغان

 

كاجين أحمد ـ xeber24.net

هاجم رئيس دائرة الاتصال في الرئاسة التركية “فخرالدين ألتون”، الإذاعة الدولية الألمانية “دويتشه فيله”، واتهمها بيسميم العلاقات بين أنقرة وبرلين، من خلال نشر أخبار “كاذبة” عن تركيا.

ورد ألتون، اليوم الثلاثاء، على تقرير نشره “دويتشه فيله، حول رفض وزير الخارجية التركي لتعليمات أردوغان بإعلان السفراء العشر غير مرغوبين فيهم، حيث قال: “لم يقم فقط بتلفيق أخبار كاذبة، بل أيضا يسمم العلاقات بين تركيا وألمانيا”.

وخاطب القائمين على الموقع الألماني، “مع ذلك تصرون على هذا الكذب، لو كان هدفكم العمل الصحفي، لكنتم تراجعتم عن هذا الخبر وقدمتم اعتذارًا”.

ونشر موقع دويتشه فيله في نسختها التركية تقرير أكد فيه، أن وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو لم يقبل تعليمات أردوغان حول إعلان السفراء العشرة، أشخاصًا غير مرغوب فيهم.

وأوضح الموقع، أن جاويش أوغلو قال لأردوغان: “إذا تم إعلان السفراء أشخاصًا غير مرغوب فيهم، فسوف يتعين علي مغادرة الوزارة أيضًا”، وفق زعم “دويتشه فيله”.

هذا وكان الموقع قد نشر قبله، نقلاً عن مصدر دبلوماسي تركي مطلع، أن مساعي دبلوماسية في الخارجية التركية تحاول إقناع أردوغان بالعدول عن قراره، حين أعلن السبت الماضي سفراء الدول العشر أشخاص غير مرغوبين فيهم، لأنهم طالبوا عبر بيان مشترك الإفراج عن المعارض التركي عثمان كافالا، المعتقل في سجون تركيا منذ أربعة سنوات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق