قضايا اجتماعية

بدافع الثأر.. الكشف عن ملابسات جريمة قتل حصلت في دمشق

حميد الناصر ـ Xeber24.net

كثرت مؤخراً جرائم القتل في مناطق سيطرة النظام السوري، حيث كشفت تحقيقات فرع شرطة دمّر التابع لوزارة الداخلية في حكومة النظام، تفاصيل جريمة جديدة ارتكبت بحق رجل عثر عليه مقتولا بواسطة أعيرة نارية وسط الشارع العام بتاريخ 7 أكتوبر من العام الحالي، في ضاحية دمّر الشرقية بدمشق.

ونشرت وزارة الداخلية التابعة للنظام على صفحتها الرسمية على موقع فيسبوك، أنّه “بتاريخ ٧ /١٠/ ٢٠٢١ الساعة الثانية بعد منتصف الليل ورد إخبار لقسم شرطة دمر بوجود المدعو (ب . ك) من أهالي دمر وسكان دمر مقتول بعدة طلقات نارية من مسدس حربي ومرمي بالشارع العام بدمر الشرقية ومن خلال البحث والتحري وخلال ٢٤ ساعة تم كشف القاتل ويدعى (م . ر) وتم إلقاء القبض على أحد المشتركين وهو صديق القاتل ويدعى (م . ع) وعلى المدعوة (ب . ق) التي قامت باستدراج المغدور إلى منزلها بدمر الشرقية مقابل وعد القاتل لها بإعطائها مبالغ مالية كبيرة والسبب وجود ثأر قديم منذ أكثر من عشرين عاماً بين المغدور وعائلة القاتل “.

والجدير ذكره تعيش مناطق سيطرة النظام السوري، فلتان أمني كبير، متمثل بجرائم قتل واغتصاب وسرقة، وذلك وسط تردي كبير في الوضع المعيشي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق