البيانات

الإدارة الذاتية: التهديدات التركية المستمرة تمهيد واضح للتقسيم وتقويض جهود الحل والتوافق السوري

غدير عبدالله ـ xeber24.net

أصدرت الإدارة الذاتية بيان إلى الرأي العام, اليوم الخميس, استنكرت فيه الهجوم على مدينة كوباني من قبل طائرة مسيّرة تركية، مشيرا ان الهجوم هذا هو انتقام لداعش و إصرار على ضرب استقرار المنطقة.

كما دعت الإدارة الذاتية، التحالف الدولي وروسيا لمحاسبة تركيا على الاعمال التي تشنها بحق مناطق شمال وشرق سوريا.

وجاء في بداية البيان:” إن الاستهداف الذي تم عبر طائرة مسيرة تتبع للاحتلال التركي ضد سيارة تقل الرئيس المشترك لمجلس العدالة الاجتماعية التابعة للإدارة الذاتية في كوباني بكر جرادة بتاريخ 20 تشرين الأول والذي أدى لإصابته واستشهاد اثنين من عاملي الإدارة بالإضافة الى إصابة وجرح مدنيين آخرين ، تأكيد واضح على استمرار تركيا بعدوانها وهمجيتها ضد شعبنا وإصرار علني على ضرب استقرار منطقتنا؛ هذا العدوان بالتزامن مع التهديدات التركية المستمرة يعبر عن الدعم الواضح للمرتزقة والإرهابيين وأيضاً انتقام لداعش ومحاولة لضخ الدماء إليها من جديد عبر القضاء على المكاسب التي حققها شعبنا والتحالف الدولي”.

وأكد البيان على إن “هذا العدوان والتهديدات التركية المستمرة وكذلك الانتهاكات التي تتم في المناطق المحتلة دعم واضح لمشروع الإرهاب وتمهيد واضح للتقسيم وتقويض جهود الحل والتوافق السوري وخطر كبير على مستقبل الشعب السوري”.

وفي الأخير قال البيان:” لذا ننادي كل القوى الفاعلة بما فيها روسيا التي لها الدور الضامن للحد من جماح تركيا وكذلك التحالف الدولي باعتباره شريك في القضاء على داعش وتركيا تهدد اليوم المكاسب التي تحققت ضد داعش وأيضاً المجتمع الدولي والأمم المتحدة بمؤسساتها بأن يقوموا بمسؤولياتهم للحد من هذا العدوان والتخريب التي تمارسها تركيا ضد سوريا وضد منطقتنا، مع ضرورة محاسبتها في ظل خرقها لكل التفاهمات التي تمت مؤخراً وأيضاً تجاوزها للقيم الأخلاقية والعهود والمواثيق الدولية ذات الصلة”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق