جولة الصحافة

سفارات 10 دول يصدرون بياناً ضد تركيا والأخيرة تستدعيهم جميعاً

بروسك حسن ـ xeber24.net

تم استدعاء سفراء 10 دول، بما في ذلك الولايات المتحدة الأمريكية وألمانيا وفرنسا، إلى وزارة الخارجية لتصريحاتهم حول عثمان كافالا.

واستدعت أنقرة سفارات الولايات المتحدة الأمريكية وألمانيا والدنمارك وفنلندا وفرنسا وهولندا والسويد وكندا والنرويج ونيوزيلندا إلى وزارة الخارجية بعد اصدارهم بياناً بشأن القضية المزعومة ضد عثمان كافالا.

ودعت السفارات المذكورة أعلاه إلى الإفراج عن كافالا ، وأكدت عبر حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي أن القضية الجارية ضد عثمان كافالا تلقي بظلالها على الديمقراطية وسيادة القانون في تركيا.

وفي رد سريع لها ردت وزارة الخارجية التركية الى استدعاء سفراء جميع هذه الدول في أنقرة، وأصدرت بياناً حول ذلك رفضت فيها ما جاء في بيان تلك الدول، وزعمت أنه خلافا للممارسات الدبلوماسية، بشأن قضية مستمرة في بلادنا، تم استدعائهم إلى وزارة الخارجية صباح اليوم.

وقالت وزارة الخارجية في بيانها, أن هذا التصريح اللامحدود للسفراء, القائم بالأعمال في هذه الدول على وسائل التواصل الاجتماعي بشأن عملية قانونية يقوم بها القضاء المستقل غير مقبول، وهذا البيان الذي يحاول تسييس الإجراءات القانونية والضغط على القضاء التركي، كان غير مقبول. مرفوض، وذكر أيضا أنه ينتهك استقلال القضاء.

وزجت تركيا في السنوات العشر الأخيرة بعشرات الآلاف من النشطاء والصحفيين والسياسيين في السجون لمجرد أنهم كانوا معارضين لحكم وسياسات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

وتعتبر قضيتا عثمان كافالا وصلاح الدين دميرتاش من أكبر القضايا التي تزعج الاتحاد الأوروبي وبرلمانها التي طالبت تركيا مراراً بضرورة اطلاق سراحهم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق