اخبار العالم

طالبان تكشف فحوى لقاء وفدها مع المسؤولين الأتراك في أنقرة

 

كاجين أحمد ـ xeber24.net

كشف وزير خارجية حكومة طالبان “أمير خان متقي” أنه بحث مع مسوؤلي الدولة التركية مسألة الاعتراف السياسي بحكومته في أفغانستان، وتجميد الأصول المالية للبلاد من قبل واشنطن، فضلاً عن العلاقات الثنائية بين الطرفين.

وقال متقي في تصريحات لوكالة الأناضول، اليوم السبت: بأن الاجتماع الأخير مع حكومة العدالة والتنمية في أنقرة كانت لطيفة ومثمرة للغاية.

وتابع المسؤول في حركة طالبان، بأن أفغانستان وتركيا تربطهما علاقات تاريخية، موضحاً، “تركيا تمتلك فرصاً كبيرة في أفغانستان، فعلى سبيل المثال يمكن أن تلعب دورًا جيدًا في الاستثمار وإنجاز بعض المشاريع، وفي تجديد وترميم أفغانستان”.

وأشار إلى، أنه ناقش الوضع السياسي الحالي في أفغانستان والعلاقات بين البلدين مع وزير الخارجية مولود جاويش أوغلو، مضيفًا، أن القضايا المتعلقة بالاعتراف الرسمي بطالبان والأصول العائدة لأفغانستان، التي تم حظرها من قبل الولايات المتحدة الأمريكية كانت هي الأخرى ضمن الأجندة.

ونوه متقي، أن تجميد الأصول المملوكة لأفغانستان يتعارض مع القوانين الدولية وحقوق الإنسان، وذلك خلال لقائه جاويش أوغلو.

كما وصف متقي لقائه مع رئيس الشؤون الدينية علي إرباش، بالمثمر، منوهاً إلى أنه طلب مساعدات من الدولة التركية قبل حلول الشتاء.

هذا والتقى وفد طالبان مع مسؤولي وزارة الداخلية، ومسؤولي الهلال الأحمر التركي.

وكان أردوغان قد أكد في كلمة له، أن سيستمر بدعم طالبان، مشيراً إلى أن وفدهم كان لهم طلبات، وهو سينفذ تلك المطالب.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق