الأخبار

في أول لقاء من نوعه وزيرا خارجية مصر ودمشق يبحثان سبل إنهاء الأزمة السورية

كاجين أحمد ـ xeber24.net

عقد كل من وزير خارجية سوريا فيصل المقداد ومصر سامح شكري لقاء في مقر البعثة المصرية بمدينة نيويورك، في أول لقاء منذ بدء الأزمة السورية، لبحث سبل إنهاء هذه الأزمة.

وذكر المتحدث باسم وزارة الخارجية المصرية “احمد حافظ” عبر تغريدة له ، الجمعة، أن الوزيرين التقيا على هامش اجتماعات الدورة الـ “76” للجمعية العامة للأمم المتحدة.

وأشار المتحدث المصري إلى، أن اللقاء تناول سبل إنهاء الأزمة السورية، دون ذكر المزيد من التفاصيل.

ومن جهتها قالت وكالة “سانا” السورية: أن المقداد أكد لنظيره المصري على أهمية العلاقات بين البلدين خاصة في ظل الروابط التاريخية التي تجمعهما.

وأضافت، بأن المقداد استعرض تطورات الأزمة في سوريا وأهمية حشد الجهود لحلها واحترام سيادة سوريا ووحدة وسلامة أراضيها.

هذا وكان شكري قد بحث مع وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف قبل يومين، وبحثا أزمتي سوريا وليبيا، وضرورة التنسيق بين البلدين للتوصل إلى حل سياسي في كلا الدولتين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق