الأخبار

المجلس الكردي يدعو إلى التظاهر والاحتجاج ضد الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا

كاجين أحمد ـ xeber24.net
أفادت مواقع إعلامية تابعة للمجلس الوطني الكردي “ENKS”، أن الهيئة الرئاسية للمجلس غقد اجتماع له الأربعاء في مقره بمدينة قامشلو، لاتخاذ قرار التظاهر والاحتجاج على عدة قرارات صادرة عن الإدارة الذاتية لشمال شورق سوريا.
وقالت تلك المواقع: أن “المجلس الكردي أنهى اجتماعه، بالتوصل إلى قرار لتنظيم التظاهرات في كافة المناطق الكردية تنديداً برفع الأسعار وفرض الإتاوات على الشعب الكوردي ومكونات المنطقة والمطالبة بإطلاق سراح جميع المختطفين لدى سلطات الأمر الواقع”.
هذا وكان قد سبق اجتماع المجلس الكردي لقاءات منفردة بين قيادات حزبي يكيتي الكردستاني ـ سوريا “جماعة فؤاد عليكو” وحزب الديمقراطي الكردستاني ـ سوريا “جماعة عبد الحكيم بشار”، والمتحكمين في قرار المجلس الكردي.
وشملت هذه الاجتماعات، بحسب مصدر خاص لـ “خبر24″، على الاتفاق بضرورة الضغط على الإدارة الذاتية من خلال إخراج الناس إلى التظاهر والاحتجاج، مستغلى الغضب الشعبي من الأسعار الجديدة للمازوت، والتي شكلت هاجس خوف لدى الأوساط الشعبية، أن يكون هناك قرار خفي برفع تسعيرة المازوت، بعد أن لبت الإدارة من قبل نداء الشعب بإلغاء القرار “119”.
وتابع المصدر، أن الطرفين الحزبيين، اتفقا على ضرورة فتح مكاتبها أمام الأوساط الشعبية، وتسجيل شكاوي رسمية ضد الإدارة الذاتية، بخصوص الضرائب المالية ورفع أسعار المواد الأساسية في روج آفا.
والجدير بالذكر أن الرئيس المشترك لهيئة الاقتصاد والزراعة في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا “سليمان بارودو، اكد في تصريح خاص لـ “خبر24” قبل يومين، أنه ليس هناك أي تغيير في أسعار لمحروقات، وأن المازوت الذي يباع بسعر “410” في عدد من المحطات، هي للسيارات الكهربائية، ولا تزال الهيئة ملتزمة بالتسعيرة القديمة “75” ل.س.
ويقوم المجلس الوطني الكردي ما بين الحين والآخر بتحريض الشعب على التظاهر ضد الإدارة الذاتية في كل مرة يقترب فيه لقاء المجلس الوطني الكردي مع الائتلاف السوري المعارض الموالي لتركيا, وكأنها عربون اللقاء الذي سيجمعهم , ليقومون فيما بعد بتقديم بياناتهم ودعواتهم كوثائق للائتلاف, ليتلقون بعد ذلك ثمن تعبهم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق