اخبار العالم

السودان: “فلول النظام السابق” و “المتأسلمين” يقفون وراء محاولة الانقلاب

سعد احمد – xeber24.net

اتهمت السودان من اسمتهم بـ”فلول النظام السابق” و “المتأسلمين” بالوقوف وراء محاولة الانقلاب الفاشلة.

وأفادت وكالة الأنباء السودانية الرسمية ’’سونا’’ باعتقال جميع المشاركين في المحاولة الانقلابية التي جرت اليوم الثلاثاء, مؤكداً أنه بدأ التحقيق معهم لكشف ملابسات الحادثة.

وأصدرت الحكومة السودانية بيانا أكدت فيه أن “الحكومة الانتقالية والأجهزة النظامية تعمل بتنسيق تام، مطمئنة الشعب السوداني أن الأوضاع تحت السيطرة التامة، حيث تم القبض على قادة المحاولة الانقلابية من العسكريين والمدنيين ويتم التحري معهم حالياً، بعد ان تمت تصفية آخر جيوب الانقلاب في معسكر الشجرة، وتواصل الأجهزة المختصة ملاحقة فلول النظام البائد المشاركين في المحاولة الفاشلة”.

كما أدان نصر الدين مفرح وزير الشؤون الدينية والاوقاف السودانية بقوة المحاولة الانقلابية الفاشلة، حسبما نقلت وكالة الأنباء السودانية سونا.

وقال في صفحته الرسمية على الفيسبوك: “لا زال أعداء الوطن والثورة العظيمة يحاولون إجهاض هذا المشروع الوطني العظيم, آن الأوان أن تكنس مؤسساتنا السياسية والعسكرية من طغمة “المتأسلمين”.

وتتوجه أصابع الاتهام في محاولة الانقلاب الى اللواء عبدالباقي بكراوي الذي كان يشغل منصب قائد ثاني مدرعات في الجيش السوداني، وأعيد مؤخرا إلى منصبه عقب توقيفه في السابق، إلى مدينة كوستي جنوب الخرطوم، وهو من خريجي الدفعة 39 عام 1988 في الكلية الحربية.

وكان عضواً في حزب المؤتمر الوطني مع الرئيس المعزول عمر البشير.

وأكد مصدر حكومي سوداني إن الضباط الضالعين في المحاولة الانقلابية الفاشلة والذين تم القبض عليهم ينتمون لتنظيم “الإخوان المسلمين”, بحسب “العين الإخبارية”.

وكانت القوات المسلحة السودانية قد أعلنت عن إحباط محاولة انقلابية في البلاد، وقال الدكتور العميد الطاهر أبو هاجه المستشار الإعلامي للقائد العام للقوات المسلحة في تصريح لوكالة الأنباء سونا، أن القوات المسلحة أحبطت المحاولة الانقلابية وأن الأوضاع تحت السيطرة تماما.

ويرى الكثير من المراقبين أن حركة الاخوان المسلمين وتركيا تقفان وراء عملية الانقلاب.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق