الأخبار

البنتاغون تتبنى العملية الجوية التي استهدفت أحد قيادي تنظيم القاعدة في إدلب

كاجين أحمد ـ xeber24.net

 

تبنت وزارة الدفاع الأمريكية “البنتاغون” الغارة الجوية التي نفذتها طائرة مسيرة مذخرة، والتي استهدفت سيارة بريف محافظة إدلب الخاضعة لسيطرة تركيا ومواليها من جبهة النصرة “هيئة تحرير الشام”.

وقالت البنتاغون مساء اليوم الاثنين: أن الغارة الأخيرة قرب إدلب شمالي سوريا استهدفت مسؤولاً رفيعاً في تنظيم القاعدة.

وكان “خبر24” قد نقلت في وقت سابق عن مصادر من المنطقة، أن طائرة مسيرة يرجح تبعيتها للتحالف الدولي، استهدفت سيارة على الطريق الواصل بين مدينة إدلب ومدينة بنش مما أدى لاحتراقها.

وأضافت المصادر، أن من بداخل السيارة هم كل من أبو البراء التونسي وأبو حمزة اليمني، وهما اثنين من قادة تنظيم “حراس الدين” التابع لتنظيم القاعدة في إدلب.

هذا وكان أبو البراء التونسي قد تعرض من قبل لمحاولتي اغتيال في عام 2020، ومارس العام الجاري. والجدير ذكره تشهد مناطق سيطرة تركيا ومواليها، استهدافات متكررة من قبل طائرات مسيرة، بالاضافة للتفجيرات التي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق