الأخبار

استمراراً لخرق اتفاقاتها..تركيا تدعي استهداف “7” مقاتلين من وحدات حماية الشعب في شمال سوريا

 

 

كاجين أحمد ـ xeber24.net

 

ادعت وزارة الدفاع التركية أن قواتها استهدفت “7” مقاتلين من وحدات حماية الشعب الكردية “”YPG، في المنطقة التي تدعيها بـ “نبع السلام”، في اعتراف صريح لخرق اتفاقاتها مع روسيا وأمريكا بشأن وقف إطلاق النار بشمال وشرق سوريا.

وزعمت الوزارة التركية في بيان رسمي لها اليوم السبت، أن قواتها استهدفت 7 مقاتلين من وحدات حماية الشعب “YPG” في منطقة “نبع السلام”، خلال استعدادهم للهجوم على المنطقة.

وتلتجأ تركيا إلى مثل هكذا بيانات بشكل بات شبه يومي، لتبرير هجماتها المتكررة على مناطق الإدارة الذاتية، وخروقاتها للاتفاقات المبرمة منذ عام 2019 مع كل من روسيا وأمريكا، بشأن وقف إطلاق النار في شمال وشرق سوريا.

وكانت القيادة العامة لوحدات حماية الشعب “YPG” قد كذبت مثل هذه البيانات المتكررة من قبل وزارة الدفاع التركية، والتي اعتبرتها تدخل في إطار الحرب الخاصة، وأيضاً لشرعنة احتلالها للمناطق السورية الشمالية.

هذا وقد صعدت تركيا بالتعاون مع مواليها من الفصائل المسلحة التابعة للائتلاف السوري شركاء المجلس الكردي، هجماتها على مناطق الإدارة الذاتية، وتستهدف بشكل يومي المدنيين وممتلكاتهم، وسط صمت دولي.

كما أن المجلس الكردي الناشط في مناطق الإدارة الذاتية التي تتعرض بشكل يومي للقصف التركي لم يصدر عنه أي موقف، أو حتى بيان إدانة واستنكار القصف التركي، ومقتل المدنيين وتدمير ممتلكاتهم جراء الهجمات التركية وتصعيدها الأخير، على غرار بيانهم ضد النظام السوري في درعا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق