اخبار العالم

أرودغان يلتمس من الرئيس الألماني المساعدة في شأن عضوية أنقرة بالاتحاد الأوروبي

 

 

كاجين أحمد ـ xeber24.net

أجرى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اتصال هاتفي مع نظيره الألماني “والتر شتاينماير”، لبحث عدة قضايا إقليمية إلى جانب العلاقات الثنائية، وطلب عضوية أنقرة في الاتحاد الأوروبي.

وذكر بيان صادر عن الرئاسة التركية اليوم الثلاثاء، أن “أردوغان أعرب عن شكره لشتاينماير على إشادته بتركيا وجاليتها في ألمانيا، بجلسة عقدت الجمعة الماضي بمناسبة الذكرى الستين لاتفاقية “العمال الضيوف” بين البلدين لجلب مئات الألوف من الأتراك لسد عجز في سوق العمل في ستينات القرن الماضي”.

وأكد أردوغان خلال الاتصال، على ضرورة الحفاظ على التحالف بين الدولتين في المرحلة القادمة للملف الأفغاني، مشيراً، أن “تركيا وألمانيا، بصفتهما حليفتين في حلف شمال الأطلسي “الناتو”، أظهرتا تضامنًا وتنسيقًا جديرين بالتقدير خلال عملية الإجلاء من أفغانستان”.

ولفت إلى مسألة إيصال المساعدات الإنسانية إلى أفغانستان من قبل الأمم المتحدة ومنظمات الإغاثة، قائلاً: إنه “لا أحد يرغب في حدوث تجربة مماثلة لموجة المهاجرين السوريين عام 2015″، مشددًا على ضرورة أن “تقدم ألمانيا والاتحاد الأوروبي دعمًا للدول المجاورة التي تتحمل عبء الهجرة الأفغانية”.

وأضاف أردوغان، أن بعض الدول الأوروبية تختزل موضوع الهجرة الأفغانية في أمن الحدود فقط، وأبلغ نظيره الألماني أن تركيا غير قادرة على تحمل أعباء موجة لجوء جديدة.

هذا وفي ختام حديثه التمس أردوغان من نظيره الألماني، المساعدة في طلب تركيا بتجديد اتفاقية الهجرة مع الدول الأوروبية، والنظر في عضوية أنقرة للاتحاد الأوروبي، وتحديث اتفاقية الاتحاد الجمركي ورفع تأشيرة دخول الأتراك إلى أوروبا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق